Accessibility links

logo-print

الديمقراطيون يقودون مبادرة للحد من نفوذ الأثرياء في الانتخابات


الرئيس باراك أوباما وسط أعضاء في الكونغرس- أرشيف

الرئيس باراك أوباما وسط أعضاء في الكونغرس- أرشيف

بدأ الديموقراطيون في مجلس الشيوخ الأميركي بإجراء لتعديل الدستور من أجل الحد من نفوذ الأثرياء والشركات في الانتخابات، وهي مبادرة موجهة مباشرة إلى اثنين من كبار الأثرياء المقربين من الجمهوريين.

وفي اليوم الأول من استئناف العمل البرلماني، بدأ اعضاء مجلس الشيوخ بدرس نص يأملون بأن يصبح التعديل الـ28 للدستور.

ويتيح مشروع القانون المؤلف من ثلاثة مقاطع للكونغرس والولايات الـ50 وضع سقف للهبات المالية للأحزاب وتطبيق قيود محددة على الشركات.

وبحسب تقرير لوكالة الصحافة الفرنسية فإن "الديمقراطيين يعرفون مسبقا أنهم سيفشلون في مسعاهم، لأنهم لن يحصلوا على دعم ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ وهي أكثرية ضرورية لتعديل الدستور".

وأضاف التقرير أن المبادرة تتيح للديمقراطيين "تهدئة الناخبين الأميركيين بأن الحزب الديموقراطي يناضل ضد الفساد في التمويل الانتخابي"، وقبل أقل من شهرين على الانتخابات التشريعية المقررة في الرابع من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG