Accessibility links

الولايات المتحدة تشعر بالقلق إزاء فضيحة الفساد في تركيا


رئيس الوزراء التركي طيب رجب إردوغان

رئيس الوزراء التركي طيب رجب إردوغان

أعربت الولايات المتحدة الخميس عن قلقها حيال فضيحة الفساد التي طالت السلطة في تركيا، وجددت التأكيد، مع ذلك، على أهمية تحالفها مع أنقره خصوصا حول الملف السوري.

وأشارت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية جينفر ساكي إلى أن الوزارة أبلغت مباشرة الحكومة التركية "دعم الولايات المتحدة لرغبة الشعب التركي في وجود نظام قضائي عادل وشفاف".

وقالت إن تركيا بوصفها عضوا في حلف الناتو "تبقى حليفا أساسيا للولايات المتحدة" حول كل "الملفات".

وذكرت أن انقرة شاركت عدة مرات في "محادثات حول الأزمة السورية" خصوصا من خلال استقبالها 600 ألف لاجئ سوري وإيواء قسم من المعارضة السورية في الخارج.

تراجع شعبية إردوغان

وأظهر استطلاع تركي للرأي أن شعبية حزب العدالة والتنمية الحاكم بزعامة رئيس الوزراء رجب طيب إردوغان تراجعت منذ تفجر فضيحة الفساد الشهر الماضي، إلا أنه مازال متفوقا بشكل مريح على أحزاب المعارضة.

وكشف الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "سونار" أن نسبة تأييد الحزب بلغت نحو 42 في المئة بانخفاض نقطتين مئويتين عن الاستطلاع السابق الذي أجري في أغسطس/آب الماضي.

ولكن الحزب كان قد حصل على نسبة 50 في المئة في انتخابات عام 2011.
XS
SM
MD
LG