Accessibility links

تقرير أميركي: الصينيون سرقوا تصميمات لأسلحة متقدمة بواسطة القرصنة الالكترونية


نظام الدفاع الصاروخي المتقدم باتريوت

نظام الدفاع الصاروخي المتقدم باتريوت

كشفت صحيفة واشنطن بوست عن أن تصميمات لأكثر من عشرة أنظمة تسلح أميركية رئيسية سرقت بواسطة قراصنة صينيين.

وقالت الصحيفة نقلا عن تقرير أعدته لجنة علوم الدفاع في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن التصميمات التي سرقت تشمل طائرات وسفن قتال ونظم دفاع صاروخية حيوية لأوروبا وآسيا والخليج.

ومن بين الأسلحة التي أوردها التقرير نظام الدفاع الصاروخي المتقدم باتريوت ونظم الدفاع الصاروخية متعددة المراحل المعروفة باسم"باك 3"، ونظام دفاع آخر من طراز "أيجيس" التابع للبحرية، إضافة إلى طائرات مقاتلة "إف/إيه-18" و"في-22 أوسبري" وطائرات هليكوبتر بلاك هوك والمقاتلة "إف-35 جوينت سترايك".

ولم يحدد التقرير مدى أو وقت سرقات الانترنت كما لم يشر إلى ما إذا كانت شملت شبكات كمبيوتر تابعة للحكومة الأميركية أو متعاقدين أو متعاقدين فرعيين.

وقالت الصحيفة إن التجسس باستخدام الكمبيوتر سيعطي الصين معرفة يمكن استغلالها في أي صراع مثل تعطيل الاتصالات وتخريب المعلومات، كما من شأنه أن يسارع من تطوير التكنولوجيا العسكرية الصينية ويعزز صناعة الدفاع الصينية.

وكانت وزارة الدفاع الأميركية قد ذكرت في تقرير إلى الكونغرس في وقت سابق هذا الشهر إن الصين تستخدم التجسس لتحديث جيشها وأن القرصنة التي تقوم بها مصدر قلق بالغ، مضيفة أن الإدارة الأميركية كانت هدفا للقرصنة "التي يمكن أن تنسب مباشرة إلى الحكومة والجيش الصينيين".

يشار إلى أن الصين نفت التقرير ووصفته بأنه لا أساس له من الصحة.
XS
SM
MD
LG