Accessibility links

logo-print

البيت الأبيض يؤكد زيارة أوباما إلى بورما هذا الشهر


الرئيس أوباما

الرئيس أوباما

أعلن البيت الأبيض الخميس أن الرئيس أوباما سيقوم بأول زيارة يجريها رئيس أميركي إلى بورما (ميانمار)، بين 17 و20 من شهر نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وقال البيت الأبيض في بيان إن جولة أوباما التي ستكون في إطار جولة في جنوب شرق آسيا ستشمل أيضا زيارة إلى تايلاند وكمبوديا.

وقال البيت الأبيض إن أوباما سيلتقي مع رئيس بورما ثين سين وزعيمة المعارضة أونغ سان سو كي الحائزة على جائزة نوبل للسلام وهي أحدث علامة على دعم واشنطن للإصلاحات الديموقراطية في هذا البلد الذي كان معزولا.

وجاء تأكيد البيت الأبيض للجولة المقررة في الفترة من 17 حتى 20 نوفمبر تشرين الثاني بعد تصريحات لمسؤولين في المنطقة بشأن خطط أوباما لزيارتها.

أوباما يتصل بزعماء

من ناحية أخرى، قال البيت الأبيض إن أوباما اتصل الخميس بـ13 زعيما بينهم الرئيس المصري محمد مرسي ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، وذلك لشكرهم على التهاني التي أرسلوها له بإعادة انتخابه الثلاثاء.

وإضافة إلى مرسي ونتانياهو شملت الاتصالات الهاتفية للرئيس الأميركي زعماء كل من ألمانيا وفرنسا وبريطانيا والسعودية وأستراليا والهند وتركيا والبرازيل وكندا وكولومبيا، والأمين العام لحلف شمال الأطلسي.

وقال البيت الأبيض إنه في كل اتصال شكر أوباما زملاءه لصداقتهم وشراكتهم. كما أعرب عن أمله في مواصلة التعاون من كثب في المستقبل مع هذه البلدان.

يشار إلى أنه أعيد انتخاب أوباما الثلاثاء لولاية من أربع سنوات على رأس الولايات المتحدة إثر منافسة حامية مع المرشح الجمهوري ميت رومني.
XS
SM
MD
LG