Accessibility links

غارات للتحالف الدولي تدمر آليات ومنشآت عسكرية لداعش في العراق وسورية


مقاتلات أميركية

مقاتلات أميركية

شن سلاح الجو الأميركي وقوات الدول الحليفة أربع غارات، الأربعاء والخميس، على مواقع تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية وسبع غارات أخرى على مواقع التنظيم المتشدد في العراق، حسبما ذكر الخميس بيان للقيادة الوسطى للجيش الأميركي.

ومكنت هذه الغارات، التي استخدمت فيها طائرات من دون طيار، من تدمير معدات عسكرية ومنشآت تابعة لداعش.

وأدى قصف بالقرب من بلدة كوباني، إلى تدمير نقطة تفتيش تابعة لداعش في حين مكنت غارة شمال جبل سنجار من تدمير مدرعة في حوزة مقاتلي داعش وأخرى غرب الرقة. واستهدف قصف جوي آخر منشآت عديدة للتنظيم شرق مدينة حلب.

وأفاد بيان القيادة الوسطى للجيش الأميركي بأن الإمارات العربية المتحدة شاركت في هذه الضربات الجوية، مضيفا أن كل المقاتلات عادت سالمة إلى القواعد العسكرية بعد العملية.

وفي العراق، مكن قصف شمال غرب بغداد من تدمير وتعطيل أكثر من 10 آليات عسكرية وإلحاق أضرار بمنشأة تابعة للتنظيم وذلك إثر ضربتين جويتين شمال غرب الموصل.

وقد تمكن التحالف الدولي كذلك من تدمير مركبة أخرى في حوزة داعش بعد ضربة جوية شرق الفلوجة واستهداف منشأة للتنظيم المتشدد وتدمير عربة في قصفين غرب الرمادي. وإثر ضربة جوية شمال شرق سينجار، تم تحطيم عربة تابعة لداعش.

وذكر بيان القيادة الوسطى للجيش الأميركي أن سلاح الجو البريطاني شارك في هذه الضربات وأن كل المقاتلات عادت سالمة بعد تنفيذ العملية.

وقد تم تنفيذ هذه الضربات، بحسب البيان، في إطار الاستراتيجية التي رسمها الرئيس باراك أوباما من أجل القضاء على داعش.

وإليكم فيديو عن إقلاع وعودة المقاتلات المشاركة في الضربات ضد داعش إلى حاملة الطائرات "جورج إتش دبليو بوش":

​المصدر: القيادة الوسطى للجيش الأميركي

XS
SM
MD
LG