Accessibility links

logo-print

أعضاء الحوار الليبي يبحثون في تونس تشكيل جيش موحد


رئيس بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر

رئيس بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر

يبحث أعضاء الحوار السياسي الليبي خلال اجتماع تشاوري يعُقد في تونس برعاية الأمم المتحدةسبل تشكيل جيش ليبي "موحد" في بلدهم الذي تمزقه الانقسامات السياسية وتهديدات التنظيمات المتشددة.

وفي نهاية اليوم الأول من الاجتماع التشاوري بين أعضاء الحوار السياسي الليبي حول التطورات في ليبيا والعقبات التي تواجه تنفيذ الاتفاق السياسي الليبي الموقع في الصخيرات بالمغرب، أكد رئيس بعثة الأمم المتحدة في ليبيا مارتن كوبلر أن "المخرج الوحيد لأزمة ليبيا يبدأ بتشكيل جيش موحد."

وقال كوبلر إن "جميع مشاكل ليبيا الآن مرتبطة بالوضع الأمني والمخرج الوحيد هو وجود جيش ليبي موحّد يكون تحت قيادة المجلس الرئاسي وفق ما جاء في الاتفاق السياسي الليبي"، مشددا على أنه "لا يمكن أن تكون ليبيا موحدة وبها عدة جيوش".

وأضاف كوبلر "يجري اجتماع الأحد في تونس بين أعضاء المجلس الرئاسي وأعضاء الحوار السياسي، وأيضا لقاء بين أعضاء الحوار السياسي وهيئة صياغة الدستور".

وأعلن كوبلر أن هناك اجتماع في تونس الاثنين والثلاثاء بين المجلس الرئاسي وبين الأطراف الأمنية الفاعلة في ليبيا حول صيغة لتكوين جيش ليبي موحد"

وجدد المبعوث الدولي التأكيد على رغبته في لقاء اللواء خليفة حفتر قائد القوات الموالية للحكومة غير المعترف بها والتي تسيطر على مناطق في شرق البلاد.

وقال كوبلر "أريد أن أقابل الجنرال حفتر وأرى موقفه وأتفهمه. كل أسبوع أتصل به لأحدد موعدا، حتى الآن هو لم يوافق على مقابلتي".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG