Accessibility links

logo-print

مقرر الأمم المتحدة للتعذيب يزور سجنا مغربيا


منديز خلال زيارته للمغرب

منديز خلال زيارته للمغرب

قام مقرر الأمم المتحدة المعني بمسألة التعذيب خوان منديز الثلاثاء بزيارة سجن في مدينة العيون كبرى مدن الصحراء الغربية التي يؤكد المغرب سيادته عليها فيما تطالب جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) باستقلالها.

وذكرت وكالة الأنباء المغربية الرسمية الأربعاء أن مانديز، الذي وصل إلى المغرب السبت الماضي بناء على دعوة رسمية تهدف إلى "مساعدة السلطات على احترام دولة الحق والقانون"، اطلع على مختلف مرافق السجن والبنيات التحتية المتوفرة فيه، كما التقى عددا من السجناء واستمع إلى ملاحظاتهم.

وقالت الوكالة إن المسؤول الدولي أمضى يومين في مدينة العيون حيث التقى مسؤولين من السلطات المحلية وممثلي عدد من جمعيات المجتمع المدني.

ولم يتم الكشف عن تفاصيل برنامج زيارة المقرر الأممي للأسبوع الجاري، غير أن مسؤولين في الوفد المرافق له قالوا إنهم سيعقدون مؤتمرا صحافيا يوم السبت في الرباط لاستعراض نتائج الزيارة.

يشار إلى أن الزيارة تأتي بالتزامن مع تعبير الائتلاف المغربي لحقوق الإنسان، الذي يضم 18 هيئة ومنظمة حقوقية، عن "قلقه العميق إزاء التدهور الذي يشهده المغرب في ما يتعلق باحترام حقوق الإنسان".

وأبلغ الائتلاف مقرر الأمم المتحدة بقلقه خلال لقاء جمعهما السبت الماضي في العاصمة الرباط.

يذكر أن الصحراء الغربية مستعمرة إسبانية سابقة ضمها المغرب عام 1975، وفي حين تقترح الرباط حكما ذاتيا موسعا تحت سيادتها كحل للنزاع تطالب جبهة البوليساريو بالاستقلال التام عن المغرب.
XS
SM
MD
LG