Accessibility links

الأمم المتحدة: أطراف النزاع في اليمن فشلت في احترام القانون الدولي


تصاعد أعمدة الدخان جراء الصراع في اليمن

تصاعد أعمدة الدخان جراء الصراع في اليمن

اتهم ستيفن أوبراين وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية أطراف النزاع في اليمن بعدم احترام القانون الدولي وعدم الالتزام بالهدنة الإنسانية، وذلك خلال إحاطته التي قدّمها إلى مجلس الأمن الثلاثاء حول الوضع الإنساني في اليمن.

وأشار أوبراين إلى أن أطراف النزاع تواصل عدم الالتزام بمسؤولياتها المفروضة عليها بموجب القانون الإنساني الدولي وقوانين حقوق الإنسان، وذلك من خلال الضربات الجوية والقتال البريّ في ثماني محافظات في اليمن.

غير أن مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة السفير عبد الله المعلّمي، قال إن التحالف العربي لا يستهدف المدنيين كما أن أي ادعاءات لذلك يجري التحقيق فيها.

أوبراين يزور اليمن في الأسابيع المقبلة

وأعلن أوبراين أنه سيزور اليمن في الأسابيع المقبلة للتعرّف على الاحتياجات الإنسانية التي تمسّ إليها حاجة اليمنيين لا سيّما في مجال الأغذية، والمياه والرعاية الصحية.

وبعد ذلك تحدث سفير اليمن خالد حسين اليماني عن تاريخ التاسع من آب/أغسطس موعدا لهذه الزيارة.

منظمة: غارة بقيادة السعودية على محطة كهرباء غير قانونية فيما يبدو

من جانب آخر، قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الثلاثاء إن التحالف الذي يشن غارات جوية في اليمن بقيادة السعودية ربما ارتكب جريمة حرب عندما قصف مجمعين سكنيين مما أسفر عن مقتل 65 شخصا بينهم عشرة أطفال.

وأضافت في بيان أن الهجوم الذي وقع يوم الجمعة على مجمعين في محطة كهرباء المخا بغرب اليمن كان ضمن الغارات الجوية العديدة التي تبدو غير قانونية في الصراع اليمني لكن لم يحقق فيها أحد.

وقال أولي سولفانغ الباحث الرئيسي بقسم الطوارئ في هيومن رايتس ووتش "مرة بعد أخرى نشاهد الغارات الجوية لقوات التحالف وهي تحصد أعدادا كبيرة من المدنيين دون أن توجد أي إشارة عن فتح تحقيقات في الانتهاكات المحتملة. إذا لم يقم أعضاء التحالف بفتح تحقيقات فعلى الأمم المتحدة أن تقوم بذلك بنفسها".

التحالف ينفي استهداف مدنيين

ونفى العميد أحمد عسيري المتحدث باسم التحالف مسؤولية طيران التحالف عن الغارات واعتبر أن بيان هيومن رايتس ووتش لا يتمتع بالمصداقية.

وقال لرويترز إن على الرغم من أن طائرات التحالف كانت نشطة في المنطقة يوم الجمعة فإنها لم تهاجم المقاتلين الحوثيين الذين كانوا يستعدون لعمل عسكري.

وأكد عسيري أن طائرات التحالف لم تقصف منازل المدنيين مطالبا المنظمات من هذا النوع بتوخي الدقة قبل اتهام التحالف أو غيره.

ويقصف التحالف المقاتلين الحوثيين وقوات الجيش الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح منذ 26 آذار/ مارس بهدف صدهم عن المناطق الجنوبية والوسطى وإعادة حكومة البلاد التي تعمل من الخارج.

واتهمت هيومن رايتس ووتش أيضا القوات الموالية للحوثيين بارتكاب جرائم حرب فيما يبدو قائلة إن هذه القوات قتلت امرأتين واحتجزت موظفي اغاثة رهائن في عدن في ابريل نيسان .

المصدر: راديو سوا/ هيومن رايتس ووتش/وكالات

XS
SM
MD
LG