Accessibility links

الأمم المتحدة تنتقد 'الظروف القاسية' للعمالة الأجنبية في الخليج


العمالة الأجنبية في قطر

العمالة الأجنبية في قطر

قال رئيس المفوضية السامية لمجلس حقوق الإنسان الأمير رعد بن زيد بن الحسين إن "انعدام حقوق العمال الأجانب في دول مجلس التعاون الخليجي أدى إلى وفاة العديد منهم خاصة من الجنسية النيبالية"، معبرا عن قلقه من ارتفاع عدد الوفيات بين العمال.

وأضاف خلال جلسة خاصة للمجلس التابع للأمم المتحدة عقدت في جنيف إن العمال الأجانب في تلك الدول يتعرضون باستمرار لعدة أنواع من الانتهاكات على رأسها الانتهاكات الجسدية التي تؤدي إلى الموت.

وبين بن الحسين أن من بين الانتهاكات التي يتعرض لها العمال الأجانب "الاعتداء الجسدي والاحتجاز الاعتباطي وغير الملائم للأجور، وساعات العمل وظروفه غير الإنسانية ومصادرة جوازات السفر والإقامة في سكن غير آمن".

وقال بن الحسين إن "النيبال التي يشكل مواطنوها نسبة عمالة عالية في دول مجلس التعاون الخليجي، اقترحت إنشاء مرفق خاص في مطار كاتماندو لاستقبال النعوش العائدة من المنطقة".

وأكد في كلمته أن "لا وجود لآلية فعالة تتيح للمهاجرين الذين يتعرضون لسوء المعاملة رفعَ قضيتهم إلى القضاء"، داعيا دول مجلس التعاون الخليجي إلى احترام المعايير الدولية لحقوق الإنسان والعمال، ومراقبة الوكالات غير المرخصة التي تستقدم عددا كبيرا من العمال إلى دول المجلس.

المصدر: "راديو سوا"

XS
SM
MD
LG