Accessibility links

شاينماير: مفاوضات جنيف ستنتهي إذا انهارت هدنة سورية


ستافان دي ميستورا في مؤتمر صحافي مع وزيري خارجية ألمانيا وفرنسا في برلين.

ستافان دي ميستورا في مؤتمر صحافي مع وزيري خارجية ألمانيا وفرنسا في برلين.

حذر وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير الأربعاء، من عواقب عدم احترام وقف إطلاق النار في سورية على مفاوضات السلام في جنيف، قائلا "لن يكون هناك عودة إلى جنيف إذا لم يحترم وقف إطلاق النار في حلب وحولها".

وجاءت تصريحات شتاينماير في مؤتمر صحافي عقده في برلين مع موفد الأمم المتحدة إلى سورية ستافان دي ميستورا، ووزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت.

دي ميستورا من ناحيته، حذر من فرار نحو 400 ألف شخص إلى تركيا هربا من المعارك الدائرة في حلب شمال سورية، في حال عدم توصل الأسرة الدولية إلى إعلان هدنة في المدينة، وأن الحل البديل للمفاوضات "سيكون كارثيا".

وقال إيرولت من ناحيته: "إذا لم يعلن وقف إطلاق النار فورا، في الساعات المقبلة بحلب، فكل شيء سينهار".

وجدد الوزير الفرنسي تحميل الحكومة السورية مسؤولية عودة المواجهات، مبديا خشيته من تبدد كل الآمال بحل النزاع استنادا إلى وقف إطلاق النار الذي بدأ تنفيذه في شباط/فبراير.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG