Accessibility links

قلق دولي من فرض تأشيرات على دخول السوريين مصر


مصري يبيع علم سورية خلال تجمع لدعم السوريين في مصر

مصري يبيع علم سورية خلال تجمع لدعم السوريين في مصر

أعربت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة عن قلقها إزاء قرار الحكومة المصرية فرض تأشيرات على دخول السوريين الراغبين في التوجه إلى مصر، وإعادة سوريين فارين من النزاع إلى بلادهم.

ودعا رئيس المفوضية انطونيو غوتيريس في بيان السلطات المصرية إلى استقبال وحماية السوريين الذين يطلبون اللجوء.

وأضاف غوتيريس "أفهم تماما التحديات التي تواجهها مصر راهنا. لكن الضيافة التقليدية للشعب المصري ينبغي تأمينها للسوريين الذين يحاولون الفرار من نزاع هو الأكثر تدميرا والأكثر خطورة في العالم اليوم".

وقالت المفوضية إن السفارة المصرية في دمشق غير قادرة حاليا على إعطاء تأشيرات، داعية مصر إلى "ضمان حماية جميع من يحتاجون إلى حماية دولية وأن تمتنع عن إعادة سوريين من دون تقييم ملائم لحاجاتهم على صعيد الحماية".

واتهمت المفوضية مصر بـ"إعادة مواطنين سوريين إلى المكان الذي أقلعت منه الرحلات التي استقلوها، بما في ذلك دمشق واللاذقية في سورية".

ويتراوح عدد السوريين على الأراضي المصرية حوالي 300 ألف شخص.
XS
SM
MD
LG