Accessibility links

logo-print

انتهاء محادثات بوتين وبوروشينكو دون اتفاق لإنهاء النزاع


انفصاليون من سلافيانسك. أرشيف

انفصاليون من سلافيانسك. أرشيف

انتهت المحادثات المغلقة بين الرئيسين الروسي والأوكراني فلاديمير بوتين وبيتر بوروشينكو الثلاثاء في مينسك من دون تحقيق تقدم ملموس حول إنهاء النزاع في شرق أوكرانيا.

وقال الرئيس الروسي عقب الاجتماع الثنائي إن بلاده ستفعل كل شيء لتحقيق عملية السلام إذا بدأت.

وقلل بوتين من أهمية احتجاجات كييف بعد اعتقال 10 جنود روس في الأراضي الأوكرانية قائلا إنهم ربما عبروا إلى هناك خلال قيامهم بدوريات على الحدود.

وقال إن عشرات الجنود الأوكرانيين اجتازوا أيضا في الماضي الحدود ودخلوا إلى روسيا، في إشارة إلى جنود أوكرانيين لجأوا إلى روسيا مطلع آب/أغسطس بعد أن نفدت منهم الذخيرة كما قالت كييف، ثم عادوا جميعا إلى أوكرانيا.

وطالب بوروشنكو، من جانبه، بأعمال ملموسة وتحدث عن خارطة طريق من أجل خطة سلام تهدف إلى وضع حد للمواجهات التي أدت إلى مقتل أكثر من ألفي شخص.

وصرح رئيس بيلاروسيا إليكزاندر لوكاشينكو بأنه رغم الصعوبات التي اكتنفت الاجتماع الذي عقده رئيسا روسيا وأوكرانيا إلا أن "اللقاء كان ناجحا"، وبأن الرئيسين اتفقا على صرورة تبديد التوتر الذي يكتنف الموقف في أوكرانيا وعدم التصعيد.

وقال "ينبغي أن أشير بطبيعة الحال إلى اختلاف مواقف الجانبين اختلافا تاما، لكن من المهم أن الجميع متفقون على أمر واحد هو أنه لا بد من التوصل إلى حل توفيقي".

وقد دارت معارك الثلاثاء على جبهة جديدة قرب الحدود الروسية في منطقة نوفوازوفسك الساحلية جنوب معقل المتمردين في دونيتسك.

(آخر تحديث 22:17 ت غ)

قال الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو الثلاثاء إن "خارطة طريق" ستعد للاتفاق على وقف إطلاق النار في أسرع وقت ممكن في شرق البلاد، عقب اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في عاصمة روسيا البيضاء.

وأفاد بوروشينكو في بيان بأن المحادثات متعددة الأطراف في مينسك، التي شاركت فيها مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون وزعيما كازاخستان وروسيا البيضاء كانت "صعبة ومعقدة".

وصرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه يستوجب على كييف الآن بحث شروط وقف إطلاق النار مع الانفصاليين بعدما أكد المسؤولان على ضرورة وضع حد لإراقة الدماء.

وقال بوتين للصحفيين إن موسكو مستعدة لفعل أي شيء إذا بدأت عملية السلام لإنهاء القتال في أوكرانيا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG