Accessibility links

logo-print

تحطم مقاتلة إماراتية ومقتل طياريها في اليمن


طائرة ميراج إماراتية

طائرة ميراج إماراتية

تحطمت مقاتلة إماراتية من طراز ميراج الفرنسية وقتل طياراها إثر "عطل فني" خلال مهمة في اليمن الاثنين.

وقالت قيادة التحالف الذي تقوده السعودية إن المقاتلة تحطمت خلال مشاركتها في العمليات فجر الاثنين، من دون أن تتطرق إلى مكان الحادث أو طبيعة العطل الذي أصاب الطائرة.

فقدان مقاتلة إماراتية (تحديث 9:11 ت.غ)

فقدت الإمارات الاثنين أثر إحدى مقاتلاتها المشاركة في التحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين والقوات المتحالفة معهم في اليمن.

ولم تعلن القيادة العامة للقوات المسلحة الإماراتية أي تفاصيل تتعلق بالمقاتلة وظروف فقدانها، أو أي أنباء بشأن مصير طاقمها.

وأفادت مصادر أمنية يمنية وشهود عيان في مدينة عدن بجنوب اليمن من جانبهم، بارتطام طائرة حربية في وقت مبكر الاثنين بأحد جبال المدينة، من دون أن يكون بالإمكان تحديد ما إذا كانت هذه الطائرة هي ذاتها التي أعلنت أبو ظبي فقدان أثرها.

وأضافت المصادر أن طائرات حربية تابعة للتحالف حلقت "بكثافة" في سماء عدن فجر الاثنين، تزامنا مع تجدد الاشتباكات المسلحة بين قوات الأمن ومسلحين من تنظيم القاعدة في المدينة الساحلية.

وهذه المرة الأولى التي تعلن فيها الإمارات فقدان طائرة حربية منذ بدء عمليات التحالف في اليمن أواخر آذار/مارس 2015.

وخسر التحالف طائرتين حربيتين منذ بدء عملياته في اليمن، إذ تحطمت طائرة حربية بحرينية من طراز F-16في منطقة جازان جنوب غرب السعودية، بسبب "خلل فني" في كانون الأول/ديسمبر. وفي أيار/مايو، تحطمت مقاتلة تابعة لسلاح الجو المغربي أثناء مهمة وقتل طيارها.

وتكبدت الإمارات خسائر في العمليات العسكرية في اليمن، إذ قتل عشرات من جنودها، بينهم أكثر من خمسين قضوا في أيلول/سبتمبر 2015 في عملية إطلاق صاروخ أرض-أرض نسبت إلى الحوثيين في محافظة مأرب شرق صنعاء.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG