Accessibility links

logo-print

القاعدة يكثف هجماته على الضباط اليمنيين


حطام سيارة الجنرال فرج العتيقي التي انفجرت في خور مسكر قرب عدن

حطام سيارة الجنرال فرج العتيقي التي انفجرت في خور مسكر قرب عدن

قال مصدر عسكري يمني إن جنديين قتلا وأصيب 11 آخرون في هجوم نسب إلى تنظيم القاعدة استهدف موكبا لضابط رفيع الاثنين.

وأضاف أن "عناصر من القاعدة أعدوا كمينا للواء عبد الرحيم الحليلي قائد المنطقة العسكرية التي تتبع لها محافظة حضرموت".

وتابع أن المهاجمين فجروا عبوة ناسفة قبل أن يطلقوا النار على موكب الضابط الذي لم يصب بأذى في حين قتل إثنان من الجنود وأصيب 11 آخرون.

وفي مدينة البيضاء (وسط)، قتل مسلحان يستقلان دراجة نارية ضابطا في جهاز الاستخبارات حسب مسؤول محلي نسب الهجوم إلى تنظيم القاعدة أيضا.

ونجا الأحد ضابط رفيع من محاولة اغتيال في عدن قتل خلالها سائقه، حسب أحد مرافقيه.

وتتعرض قوات الأمن اليمنية منذ أشهر لهجمات دامية غالبا ما تنسب إلى التنظيم المتطرف.

وفي أعمال عنف أخرى، أدى انفجار عبوة بسيارة الزعيم الشيعي علي الشريف في مأرب شرق صنعاء إلى مقتل ابنه ومرافقه، وفقا لما أعلنه مسؤول محلي.

وفي تغريدتين على تويتر تبنى تنظيم أنصار الشريعة المرتبط بالقاعدة في جزيرة العرب مسؤولية الهجوم الفاشل على اللواء الحليلي في حضرموت، والهجوم الذي أدى إلى مقتل ضابط استخبارات في البيضاء.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG