Accessibility links

حبس جنرالات أتراك شاركوا في انقلاب عسكري سابق


متظاهرون في الذكرى السنوية للانقلاب

متظاهرون في الذكرى السنوية للانقلاب

قررت محكمة تركية حبس جنرالين متقاعدين لتورطهما في انقلاب عسكري أدى إلى سقوط أول حكومة إسلامية في البلاد عام 1997، بحسب وكالة أنباء تركية.

وذكرت وكالة أنباء الأناضول، أنه تم نقل رئيس الأركان السابق للقوات البرية أردال جيلان أوغلو والجنرال السابق أيوجيل أوزسير الخميس إلى سجن سينجان الواقع في ضاحية أنقرة.

من جهة أخرى، أعلنت المحكمة أنها قررت الإبقاء على ثلاثة ضباط آخرين استدعتهم الحكومة الأربعاء أحرارا لكن تحت المراقبة القضائية.

وسجن حوالي سبعين عسكريا تحت الخدمة وآخرين متقاعدين في إطار هذه القضية التي أطلقت في 2011 حول ظروف الانقلاب العسكري الأخير في تاريخ تركيا الحديث.

وكان عرض للقوة من قبل جنرالات أتراك رافقه إنذار نشر في 28 شباط/ فبراير عام 1997 أدى إلى سقوط حكومة رئيس الوزراء نجم الدين أربكان.

وإضافة إلى هذا الإنقلاب، أطاح الجيش التركي بثلاث حكومات مدنية أعوام 1960 و1971 و1980.

وكان نجم الدين أربكان الذي توفي في 2011، المثال الأعلى لرئيس الوزراء الحالي رجب طيب أردوغان الذي نجح منذ وصوله إلى سدة الحكم في 2002، في الحد من نفوذ الجيش على الحياة السياسية التركية.
XS
SM
MD
LG