Accessibility links

استمرار التظاهرات المعارضة لأردوغان والشرطة تفرق متظاهرين في ساحة تقسيم


الشرطة التركية تستخدم الغاز المسيل للدموع للتصدي لمحتجين في إسطنبول الجمعة

الشرطة التركية تستخدم الغاز المسيل للدموع للتصدي لمحتجين في إسطنبول الجمعة

فرقت الشرطة التركية مساء الجمعة مئات الأشخاص الذين كانوا يحاولون التجمع في ساحة تقسيم في إسطنبول للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان الذي يواجه فضيحة سياسية ومالية واسعة النطاق.

وتدخلت قوات الشرطة، المنتشرة بأعداد كبيرة، حوالي الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي مستخدمة خراطيم المياه والرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع للتصدي للمتظاهرين في الشوارع المؤدية إلى ساحة تقسيم، مركز حركة الاحتجاج على الحكومة التي شهدتها البلاد في حزيران/يونيو الماضي.

تظاهرات في أنقرة

من جهة أخرى، احتشد ما بين 500 الى 600 متظاهر في أنقرة مرددين هتافات تطالب الشرطة التركية تستخدم الغاز المسيل للدموع للتصدي لمحتجين في إسطنبول الجمعة

الشرطة التركية تستخدم الغاز المسيل للدموع للتصدي لمحتجين في إسطنبول الجمعة

الحكومة بالاستقالة دون تسجيل أي حادث حتى الآن وفقا لمصور وكالة الصحافة الفرنسية.

وفي الوقت نفسه، يلقي رئيس الحكومة الإسلامية المحافظة كلمة أمام الآلاف من أنصاره في مطار إسطنبول.

ويواجه أردوغان، الذي يحكم البلاد منذ 2002 فضيحة سياسية ومالية غير مسبوقة تهز سلطته قبل أربعة أشهر من الانتخابات البلدية.

وهذا فيديو يظهر أحداث شغب مصاحبة للاحتجاجات في إسطنبول:

XS
SM
MD
LG