Accessibility links

logo-print

خمسة قتلى أتراك بهجمات قرب حدود سورية والعراق


سيارات شرطة تركية في منطقة سيلفان بدياربكر بعد مواجهات مع المسلحلين الأكراد الشهر الماضي

سيارات شرطة تركية في منطقة سيلفان بدياربكر بعد مواجهات مع المسلحلين الأكراد الشهر الماضي

قتل أربعة عناصر من قوات الأمن ومدني في هجمات نسبت إلى متمردي حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق البلاد، وفقا لما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر محلية تركية.

فقد قتل جندي وأصيب آخر في اشتباكات مسلحة وقعت الأربعاء في مدينة سيلوان في محافظة دياربكر.

وتشهد المدينة ذات الـ 90 ألف نسمة، منذ أكثر من أسبوع مواجهات عنيفة بين قوات الأمن وشبان مقربين من حزب العمال الكردستاني، متحصنين في ثلاثة أحياء تخضع لحظر التجول.

وانفجرت سيارة ملغومة عند مرور آلية مدرعة للشرطة في محافظة ماردين جنوب شرق تركيا، ما أدى إلى مقتل موظف بلدية وإصابة عنصر أمني، حسب وكالة دوغان للأنباء.

وكان ثلاثة من عناصر الشرطة قد قتلوا مساء الثلاثاء في أحد أحياء مدينة سيلوبي قرب الحدود مع سورية والعراق عندما تعرضت شاحنتهم لإطلاق نار بقاذفة صواريخ ورشاشات، وأصيب شرطي رابع في الحادث، حسب المصادر.

وكان المسلحون الأكراد قد أعلنوا الأسبوع الماضي إنهاء تعليق عملياتهم العسكرية الذي طبقوه قبل الانتخابات التشريعية في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر، والتي فاز فيها حزب الرئيس الإسلامي المحافظ رجب طيب أردوغان بأكثرية مطلقة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG