Accessibility links

logo-print

انقلاب تركيا.. اليونان تبدأ الاستماع لثمانية عسكريين 'متورطين'


اثنان من الضباط الثمانية في قبضة الشرطة

اثنان من الضباط الثمانية في قبضة الشرطة

بدأت أجهزة اللجوء اليونانية، الجمعة، الاستماع إلى أول الضباط الأتراك الثمانية الذين لجأوا إلى أثينا بعد المحاولة الانقلابية الفاشلة في الـ 15 من الشهر الماضي.

وقالت محامية العسكري التركي فيريدون كوبان للصحافيين إن موكلها اقتيد صباحا إلى مقر أجهزة اللجوء بعيدا عن عدسات كاميرات الصحافيين.

وحسب أجهزة اللجوء التركية، فإن "إجراءات طبيعية" ستتخذ في حق ثمانية عسكريين أتراك فروا من بلادهم ساعات بعد فشل المحاولة الانقلابية، التي أرادت إنهاء حكم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وستبدأ الأجهزة اعتبارا من الاثنين المقبل الاستماع للضباط السبعة المتبقين، وأكد المكتب الإعلامي لأجهزة اللجوء أن أي قرار حول طلباتهم لن يتخذ "قبل شهرين أو ثلاثة أشهر".

وتلح أنقرة على اليونان لتسليمها الضباط الثمانية، لكن لا يعرف ما إذا كانت أثينا ستستجيب للطلبات التركية المتكررة.

وحسب محامية الضابط الذي تم الاستماع إليه، لم تطلب تركيا حتى الآن تسليمها سوى هذه المجموعة، بينما فر 269 ضابطا تركيا أيضا إلى ألمانيا وإيطاليا والسويد والمغرب، حسب المصدر ذاته.

وتم توقيف العسكريين الثمانية في الـ 16 من الشهر الماضي بعد أن سمحت اليونان لمروحيتهم بالهبوط، وحكمت عليهم بالسجن شهرين مع وقف التنفيذ بتهمة دخول اليونان بطريقة غير قانونية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG