Accessibility links

أردوغان يتوعد حزب العمال وداعش


رجب طيب أردوغان

رجب طيب أردوغان

تعهد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالتحرك بقوة ضد حزب العمال الكردستاني وتنظيم الدولة الإسلامية داعش، قائلا إن بلاده تواجه "إحدى أسوأ موجات الإرهاب في تاريخها".

وأضاف في كلمة ألقاها في اسطنبول الاثنين بعدما تبنت مجموعة كردية هجومين استهدفا المدينة في الآونة الأخيرة، "سنضرب هذين التنظيمين الإرهابيين (الكردستاني وداعش) بأشد الوسائل المتاحة"، داعيا الأتراك إلى "رص الصفوف" في مواجهة هذا التهديد.

وشكك أردوغان بصدق دول الاتحاد الأوروبي في التصدي لمسلحي حزب العمال، وندد بـ"مكرهم" في هذه القضية.

وقال متسائلا "كيف يمكن التحدث عن صدق حين تتمكن المنظمة الإرهابية من نصب خيمة في بروكسل مقابل مبنى المجلس الأوروبي؟".

السلطات تلاحق مهاجمين محتملين

وفي غضون ذلك، ذكرت وكالة أنباء دوغان أن الشرطة التركية تطارد ثلاثة أشخاص ينتمون إلى داعش يعتقد أنهم قد ينفذون هجمات انتحارية على غرار الهجوم الذي وقع السبت في اسطنبول وأسفر عن مقتل أربعة سياح وإصابة 39 شخصا بجروح.

موقع الهجوم في اسطنبول السبت

موقع الهجوم في اسطنبول السبت

ونقلت الوكالة عن مصادر في الشرطة قولها إن السلطات حصلت على معلومات استخباراتية مفادها أن هؤلاء الأتراك الثلاثة تلقوا أوامر بتنفيذ هجمات في أماكن عامة مكتظة.

ونشرت وسائل إعلام محلية صورا للرجال الثلاثة المشتبه فيهم.

انفجار قرب الحدود

وفي سياق آخر، نقلت وكالة رويترز عن مصادر أمنية تركية قولها إن ثلاثة جنود قتلوا إثر انفجار استهدف آليتهم في منطقة نسيبين القريبة من الحدود مع سورية جنوب شرق البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG