Accessibility links

logo-print

الرئيس التركي: ضربات التحالف الدولي ضد داعش غير مجدية


الرئيس التركي المنتخب رجب طيب أردوغان

الرئيس التركي المنتخب رجب طيب أردوغان

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء عن شعوره بالإحباط لعدم استجابة واشنطن وحلفائها للشروط التي حددتها أنقرة مقابل المشاركة في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش في سورية، معتبرا أن ضربات الجوية ضد التنظيم غير مجدية.

وصرح أردوغان للصحافيين في مطار أنقرة قبل أن يغادر في جولة إفريقية، أن التحالف لم يتخذ أية خطوات طلبتها تركيا، ولا سيما فيما يتعلق بخطة تدريب وتجهيز مقاتلي الجيش السوري الحر، وفرض منطقة حظر طيران، وإقامة منطقة عازلة داخل الأراضي السورية.

وأشار إلى أن تركيا لن تغير موقفها إلا بعد الوفاء بهذه الشروط.

وقال أردوغان إن الضربات الجوية التي تشنّها مقاتلات التحالف ضد أهداف لداعش في العراق وسورية "أخفقت" وغير مجدية، مؤكدا على ضرورة اتخاذ إجراءات أوسع في هذا الصدد.

وتزامنت تصريحات الرئيس التركي مع زيارة المبعوث الرئاسي الأميركي الخاص لدى التحالف محاربة داعش جون آلن، إلى أنقرة لإجراء محادثات مع المسؤولين الأتراك، لم يتم الإعلان عنها مسبقا.

وأكد متحدث باسم السفارة الأميركية في أنقرة، أن آلن يلتقي مع عدد من كبار المسؤولين الأتراك في إطار المناقشات الدائرة حول مواجهة تهديد داعش.

وحتى الآن، اقتصرت مشاركة تركيا في التحالف على السماح لمجموعة من مقاتلي البيشمركة بالعبور من الأراضي التركية لمساعدة المقاتلين في مدينة كوباني (عين العرب) الكردية في قتالهم ضد تنظيم داعش.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG