Accessibility links

السلطات التركية تصادر أملاك 187 رجل أعمال


عناصر من الشرطة التركية

عناصر من الشرطة التركية

أمرت نيابة اسطنبول الخميس بمصادرة أملاك 187 رجل أعمال ملاحقين ويشتبه في صلتهم بالداعية فتح الله غولن الذي تتهمه السلطات التركية بتدبير الانقلاب الفاشل في منتصف الشهر الماضي.

وقالت وكالة دوغان للأنباء إن نحو 60 مشتبها فيهم، بينهم رؤساء مؤسسات كبرى، اعتقلوا في عملية واسعة للشرطة المالية في اسطنبول ومدن أخرى.

وشارك نحو ألف شرطي في هذه المداهمات. وقامت فرق من الشرطة بمداهمة قرابة 100 شركة في عدة أحياء في اسطنبول، وذلك عقب إصدار السلطات أوامر باعتقال شخصيات تدير شركات يتشبه في أنها تتلقى تمويلا من غولن في اسطنبول، العصب الاقتصادي للبلاد، وفي محافظات أخرى.

واستهدفت عملية مماثلة الثلاثاء شركات مقربة من غولن المقيم في المنفى الطوعي في الولايات المتحدة منذ 1999. ووضع نحو 100 شخص قيد الحجز الاحتياطي.

وأعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم مساء الأربعاء أنه في إطار حملة "التطهير" الواسعة النطاق التي أطلقت في المؤسسات العامة بحق أنصار غولن بعد محاولة الانقلاب، تم وضع نحو 40 ألف شخص قيد الحجز، بينهم 20 ألفا و335 شخصا وجهت إليهم تهم وسجنوا.

وقال في مقابلة مع شبكة TRT الرسمية التركية إن الحكومة أقالت أكثر من خمسة آلاف موظف فيما علقت مهام 80 ألفا آخرين.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG