Accessibility links

logo-print

'لم أحس بالرصاصات'.. هكذا تصدى ضابط تركي لمهاجم بمطار اسطنبول


أحد مواقع التفجير في مطار أتاتورك الدولي في اسطنبول

أحد مواقع التفجير في مطار أتاتورك الدولي في اسطنبول

كان من الممكن أن يكون عدد ضحايا الهجوم الذي استهدف مطار أتاتورك الدولي بإسطنبول أكثر بكثير، لولا شجاعة ضابط تركي.

فقد قام أحد ضباط مطار أتاتورك بمواجهة أحد منفذي الهجوم وقام بقتله قبل قيامه بتفجير نفسه، الأمر الذي منع سقوط المزيد من الضحايا.

وزار الخميس عضو مجلس إدارة الخطوط التركية إلكير آياسي ضابط المطار ياسين درنا بالمستشفى للتعبير عن تقديره لشجاعته.

وتعرض درنا لإصابات بالغة ولكنها لم تهدد حياته، حسب تصريحات آياسي.

وتذكر لحظة الهجوم قائلا إنه "لم يحس بالرصاصات" في أول الأمر، ولم يكن على دراية بأن المهاجم يرتدي سترة انفجارية إلا عندما اقترب منه.

وصرح آياسي أن المهاجم "كان على وشك تفجير القنبلة عندما اقترب منه درنا الذي سارع بإطلاق النار عليه ومغادرة المكان جريا".

وقد خلّف الهجوم على مطار اسطنبول سقوط 43 قتيلا، بحسب تصريحات محافظ إسطنبول فاسيب شاهين.

وقد أثنى العديد على شجاعة ياسين درا على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد وصفوه "بالبطل" على خلفية إنقاذه للعديد من الأرواح:

المصدر: موقع راديو سوا

XS
SM
MD
LG