Accessibility links

أردوغان يرفض مطالب أوروبية بتغيير قانون الإرهاب


رجب طيب أردوغان

رجب طيب أردوغان

رفض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة تعديل قانون مكافحة الإرهاب التركي تلبية لطلب من الاتحاد الأوروبي، مقابل إعفاء الأتراك من تأشيرات الدخول إلى دول الاتحاد.

وفي خطاب شديد اللهجة في اسطنبول، قال أردوغان إن الاتحاد الأوروبي يطلب تعديل قانون مكافحة الإرهاب، مستدركا: "نحن في جهة وأنتم في جهة ثانية".

وكانت المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي، منحت الأربعاء تأييدها المشروط لإعفاء الأتراك من تأشيرات الدخول إلى فضاء شنغن في إطار الاتفاق المبرم مع تركيا حول أزمة الهجرة.

لكن المفوضية الأوروبية أوضحت أن تركيا ما زال يتعين عليها تطبيق خمسة معايير حول التأشيرات من أصل 72 "بحلول نهاية حزيران/يونيو" لجعل الإجراء ممكنا، وفقا لنائب رئيس المفوضية فرانز تيمرمانز.

وتتعلق هذه المعايير خصوصا بمحاربة السلطات التركية للفساد، وإعادة النظر أيضا في التشريعات المتعلقة بالإرهاب.

مطالبة بصلاحيات للرئيس

من جانب آخر، قال أردوغان إن الإصلاح الدستوري الذي يعطي رئيس البلاد سلطات موسعة يجب طرحه سريعا على استفتاء.

وقال إن دستورا جديدا ونظاما رئاسيا يشكلان ضرورة ملحة، داعيا إلى عرض المشروع "في أقرب وقت" على استفتاء، معتبرا أن تدخله في السياسة الداخلية "أمر طبيعي" بعد تنحي رئيس وزرائه.

المصدر: "راديو سوا"/وكالات

XS
SM
MD
LG