Accessibility links

متهمين بـ'الدعاية الإرهابية'.. تركيا تخلي سبيل أربعة أكاديميين


شرطة تركية-أرشيف

شرطة تركية-أرشيف

ذكرت وكالة دوغان التركية للأنباء أن أربعة أساتذة جامعيين أتراك أطلق سراحهم الجمعة على ذمة المحاكمة بعد احتجازهم بتهمة نشر دعاية إرهابية.

واعتقلت السلطات التركية الأساتذة الأربعة في آذار/ مارس الماضي بعدما تلوا إعلانا يدعو لإنهاء العمليات الأمنية في جنوب شرق تركيا الذي يقطنه أغلبية من الأكراد.

وكان هؤلاء ضمن أكثر من 2000 أستاذ جامعي وقعوا التماسا يدعو للسلام. وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن من وقعوا على الالتماس سيدفعون ثمن "خيانتهم".

تحديث: 16:35 تغ

تتابع محكمة في اسطنبول الجمعة أربعة أكاديميين أتراك بتهمة القيام "بدعاية إرهابية" بسبب توقيعهم على عريضة تندد بما اعتبروه عنف الجيش في عملياته ضد المتمردين الأكراد.

وتعتقل السلطات منذ الشهر الماضي الأساتذة في جامعة بوازيجي، الذين يواجهون عقوبة سجنية قد تصل إلى سبع سنوات ونصف.

واتهم الأربعة بالقيام بالدعاية بعد أن وقعوا "عريضة من أجل السلام" تندد "بمجازر" قوى الأمن التركية في عملياتها ضد عناصر حزب العمال الكردستاني في عدد من المدن الخاضعة لمنع تجول.

وتترقب السلطات الأمنية تنظيم تظاهرات دعم أمام قصر العدل بإسطنبول مع بدء المحاكمة.

ولاحقا رفعت دعاوى في مختلف أنحاء تركيا، وجرى توقيف حوالى 20 أستاذا جامعيا، ما أعاد زخم الانتقادات بشأن طريقة تعامل الحكومة التركية مع قضايا حقوق الإنسان.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG