Accessibility links

logo-print

وزير الخارجية التونسي يدعو لإعادة العلاقات الدبلوماسية مع سورية


وزير الخارجية التونسي الطيب البكوش

وزير الخارجية التونسي الطيب البكوش

أكدت الحكومة الجديدة في تونس أنها لا تمانع في استقبال سفير لحكومة دمشق، مع التأكيد بأن ذلك ليس اعترافا بنظام الأسد وإنما لرعاية مصالح المواطنين والمساهمة في البحث عن حلول.

وقال وزير الخارجية التونسي الطيب البكوش لـ"راديو سوا" إنه ينبغي إعادة فتح السفارة السورية في تونس واستئناف العلاقات الدبلوماسية والقنصلية بين البلدين لرعاية مصالح مواطني الدولتين. وأضاف:

وأكد البكوش أن قطع العلاقات هو قطع أيضا لإمكانيات المساعدة والمساهمة في البحث عن الحلول.

وقال البكوش إن طرد السفير السوري من تونس بقرار من الرئيس السابق المنصف المرزوقي كان "خطأ".

وأضاف الوزير أن حكومته لم تشرع بعد في إجراءات إعادة العلاقات التي ستضمن حل مشكلة الشباب التونسي الذي انضم للمقاتلين في سورية. وقال إن رغبة الحكومة ليست اعترافا بنظام الأسد وإنما محاولة للانضمام للجهود الدولية الساعية لحل الأزمة السورية.

وتابع البكوش في مقابلة مع "راديو سوا":

ويرأس الحكومة الائتلافية الجديدة التي تسلمت السلطة هذا الشهر، الحبيب الصيد الذي نال الثقة على حكومة تضم حزب نداء تونس وحزب النهضة وأحزابا صغيرة أخرى.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG