Accessibility links

مقتل إرهابيين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن التونسية


فرق مكافحة الإرهاب التونسية تقوم بتمشيط بعض المناطق. أرشيف

فرق مكافحة الإرهاب التونسية تقوم بتمشيط بعض المناطق. أرشيف

أفادت وزارة الداخلية التونسية أن اثنين من الإسلاميين الجهاديين ينتميان إلى حركة أنصار الشريعة التي تصفها السلطات بأنها ارهابية، قتلا الاثنين واعتقل اثنان آخران في الضاحية الغربية للعاصمة تونس.

وقد قامت قوات الأمن التونسية بعمليات مداهمة وتمشيط في منطقة المرناقية من ولاية منوبة المحاذية للعاصمة تونس فجر الاثنين بعد ورود معلومات عن وجود إرهابيين.
وقالت وزارة الداخلية إنه وقع تبادل إطلاق النار بين قوات الأمن والمجموعة الإرهابية ما أدى إلى مقتل اثنين من العناصر المتشددة وجرح آخرين كما تم القبض على عدد آخر منهم.
وبحسب وكالة الأنباء التونسية، فقد وردت معلومات على فرقة مقاومة الإرهاب منذ نحو عشرة أيام حول تحركات مشبوهة لعدد من المطلوبين لديها بإحدى ضواحي تونس العاصمة، وهم من العناصر المسلحة والمصنفة خطيرة حيث تبين وفق المعطيات الأولية أنهم من الجناح العسكري لتنظيم القاعدة بالمغرب الإسلامي.
وأوضحت الوكالة أنه تمت محاصرة الإرهابيين حيث تمكنت الفرقة بعد التعرف على هوياتهم من الكشف عن ثبوت تورط إثنين منهم في اغتيال المعارضين السياسيين شكري بلعيد ومحمد البراهمي. ويجري حاليا تمشيط منطقة برج شاكير والسيجومي بضواحي العاصمة تونس للتحقيق في امكانية تواجد ارهابيين اخرين بحسب الوكالة.
XS
SM
MD
LG