Accessibility links

معاقبة شرطي تونسي شارك بطرد المرزوقي من حفل تأبين


المرزوقي مغادرا حفل التأبين، أرشيف

المرزوقي مغادرا حفل التأبين، أرشيف

أفادت النقابة الوطنية لقوات الأمن الداخلي في تونس الثلاثاء بأن وزارة الداخلية أوقفت عن العمل نقابي أمني إثر مشاركته الجمعة في طرد رؤساء الجمهورية والحكومة والبرلمان من مراسم تأبين عنصرين من جهاز الحرس الوطني لقي حتفهما الخميس خلال مواجهات مع مجموعة مسلحة شمال غرب البلاد.
وحسب ما صرح به شكري حمادة الناطق الرسمي باسم نقابة الحماية المدنية لإذاعة "اكسبرس إف إم" الخاصة، فقد تم وقف العريف حلمي الوسلاتي بتهمة "العصيان وإهانة رموز الدولة".
وأصدرت وزارة الداخلية التونسية الثلاثاء قرار الإيقاف الفوري عن العمل للعريف الوسلاتي.
وفي هذا الإطار، نقل موقع "الصباح نيوز" التونسي الإلكتروني عن العريف قوله إن شكري بن جنات المدير العام للديوان الوطني للحماية المدنية التابع لوزارة الداخلية، أصدر اليوم "برقية" إدارية قرر فيها إيقافه عن العمل فورا.
وصرح حلمي الوسلاتي للموقع أن عناصر من جهازي الحرس الوطني والحماية المدنية سيتظاهرون اليوم احتجاجا على هذا القرار.
أجبرت تظاهرة لقوات الأمن، الجمعة في ثكنة الحرس الوطني بمدينة العوينة وسط العاصمة تونس، الرئيس التونسي المنصف المرزوقي، ورئيس الحكومة علي العريض، ورئيس البرلمان مصطفى بن جعفر، على مغادرة موكب تأبين عنصرين من الدرك قتلا الخميس خلال مواجهات مع مجموعة مسلحة في ولاية باجة شمال غرب تونس.
إنها المرة الأولى التي يقوم فيها أمنيون بالاحتجاج على أعلى ممثلي الدولة.
وللتذكير، تأسست نقابات الأمن في تونس بعد الإطاحة في 14 يناير/كانون الثاني 2011 بالرئيس السابق زين العابدين بن علي.

ولاقى خبر توقيف الشرطي اهتماما على الموقع الإجتماعي "تويتر"، وهذه بعض التغريدات.



XS
SM
MD
LG