Accessibility links

نواب المعارضة التونسية يرجئون قرار الإضراب عن الطعام


تواصل الاعتصامات المطالبة بحل المجلس التأسيسي. أرشيف

تواصل الاعتصامات المطالبة بحل المجلس التأسيسي. أرشيف

قرر النواب المنسحبون من المجلس التأسيسي في تونس تأجيل قرار الإضراب عن الطعام ومقاطعة جلسة مكتب المجلس التي تعقد الثلاثاء، من أجل إتاحة مزيد من الوقت لجهود اللجنة الرباعية للحوار.
ويقول مدير المركز العربي للدراسات السياسية والاجتماعية في جنيف رياض الصيداوي، إن على الطبقة السياسية التونسية أن تعي أن دور المؤسسات القائمة هو الانتهاء من كتابة الدستور وليس التنافس السياسي.
ويضيف الصيداوي في حوار مع "راديو سوا" :


وقرر النواب المنسحبون الإضراب "دعما لاعتصام الرحيل وتمسكا بمطالب حل المجلس الوطني التأسيسي واستقالة الحكومة وتشكيل حكومة كفاءات غير متحزبة"، حسبما اعلن المتحدث الرسمي باسم الجبهة الشعبية، حمة الهمامي.
واعلن الهمامي الاثنين انطلاق الاعتصام في ساحة القصبة، القريبة من مبنى الحكومة بالتزامن مع الاعتصام المتواصل في ساحة باردو بمشاركة قياديين من جبهة الانقاذ الوطني، التي تضم قوى معارضة.
حملة السلطات ضد أنصار الشريعة
وتستمر السلطات التونسية في عمليتها الموجهة ضد جماعة أنصار الشريعة بعد اعتقال عدد من قيادييها ومقتل آخرين من مسلحي التنظيم.
ويري الصيداوي أنه وبالرغم من تأخر الحكومة المؤقتة في الحسم أمنيا وقانونيا مع تنظيم أنصار الشريعة، إلا أنها بدأت في تحقيق بعض النتائج الايجابية :
XS
SM
MD
LG