Accessibility links

تونس.. بعثة الاتحاد الأوروبي تشيد بـ'شفافية' الانتخابات التشريعية


أعضاء بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات التونسية

أعضاء بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات التونسية

قدمت بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات في تونس الثلاثاء تقريرها الأولي حول نتائج مراقبتها للانتخابات التشريعية التي جرت في البلاد الأحد وشهدت صعود حزب نداء تونس على حساب حركة النهضة الإسلامية.

وقالت رئيسة البعثة، البلجيكية نايتس أويتبروك، في مؤتمر صحافي عقد في العاصمة، إن "الشعب التونسي عزز التزامه الديمقراطي بفضل انتخابات شفافة وذات مصداقية سمحت للتونسيين من جميع الأطياف بانتخاب البرلمان المقبل بحرية ووفقا لأول دستور ديمقراطي له".

ووصفت البعثة عمليات فتح المراكز والتصويت والفرز بـ"الشفافة في جل مراكز الاقتراع الـ559 التي تمت ملاحظتها من طرف الهيئة".

ومر اليوم الانتخابي، حسب الهيئة الأوروبية، في "أجواء هادئة وبصفة منظمة وبنسبة مشاركة تفوق 60 في المئة وبحضور مكثف لممثلي القوائم المترشحة والملاحظين إلى مكاتب الاقتراع".

واعتبرت البعثة الأوروبية أن الهيئة العليا المستقلة للانتخابات "قد برهنت إلى حد الآن عن شفافيتها وحيادها وحسن تنظيمها".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في تونس رشيد مبروك:

وفي 19 سبتمبر/ أيلول، أعلن الاتحاد الأوروبي نشر بعثة لمراقبة الانتخابات التشريعية، والرئاسية المقررة في 23 تشرين الثاني/نوفمبر القادم وذلك "استجابة لدعوة السلطات التونسية".

وتتكون البعثة من 100 مراقب من الدول الأعضاء الـ28 في الاتحاد الأوروبي، وكذلك من النرويج وسويسرا وكندا.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG