Accessibility links

حركة النهضة التونسية لن تخوض الانتخابات الرئاسية


راشد الغنوشي

راشد الغنوشي

قالت حركة النهضة الإسلامية في تونس الأحد إنها لن تخوض الانتخابات الرئاسية لعدم رغبتها في بسط هيمنتها في كل المناصب، مشيرة إلى إنها ستدعم مرشحا رئاسيا قادرا على توحيد التونسيين والحفاظ على المسار الديمقراطي في البلاد.

وقال المتحدث باسم الحركة النهضة، زياد العذاري، إن مجلس الشورى قرر عدم ترشيح أي قيادي من الحركة للانتخابات الرئاسية. وتابع "نريدها رسالة إيجابية للتونسيين ولشركائنا السياسيين بأننا لا نريد الهيمنة على كل المنافسات خصوصا وأن النهضة تشارك بقوة في الانتخابات البرلمانية".

وأشار إلى أن الحركة قررت دعم مرشح توافقي للانتخابات الرئاسية يمكنه أن يجمع التونسيين، لكنها لم تناقش الأسماء حتى الآن.

ومن المتوقع أن يفتح الاثنين باب الترشح للانتخابات الرئاسية التي سيخوضها مرشحون بارزون من بينهم رئيس الوزراء السابق الباجي قائد السبسي والرئيس الحالي منصف المرزوقي ورئيس المجلس التأسيسي مصطفى بن جعفر ورئيس تيار المحبة الهاشمي الحامدي، ونجيب الشابي القيادي بالحزب الجمهوري.

وتستعد تونس لإجراء انتخابات برلمانية في 26 تشرين الأول/أكتوبر المقبل، وجولة أولى للانتخابات الرئاسية في 23 تشرين الثاني/نوفمبر.

ونص دستور الجمهورية الثانية في تونس الذي اقر في 26 كانون الثاني/يناير 2014 على نظام سياسي يهيمن عليه البرلمان مع سلطات محدودة لرئيس الجمهورية.

وكانت حركة النهضة قد فازت في أول انتخابات برلمانية حرة جرت في البلاد عام 2011، وشكلت حكومة مع حزبين علمانيين، لكن اغتيال اثنين من المعارضين العلمانيين دفع البلاد إلى أزمة سياسية حادة انتهت باستقالة هذه الحكومة واستبدالها بحكومة كفاءات نهاية العام الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG