Accessibility links

السفارة الأميركية: قوات المارينز لم تعتقل التونسي "أبو عياض"


مظاهرة سابقة لأنصار الشريعة في تونس

مظاهرة سابقة لأنصار الشريعة في تونس

نفت السفارة الأميركية في تونس في بيان نشرته بصفحتها الرسمية على فيسبوك خبر اعتقال قوات أميركية خاصة لزعيم تنظيم أنصار الشريعة التونسي سيف الله بن حسين في عملية أمنية بمدينة مصراتة الليبية.

وقالت السفارة إنها تنفي نفيا قاطعا قيام قوات أميركية باعتقال بن حسين المكني بـ"أبي عياض" الذي نشرته وسائل إعلام محلية في تونس كما دعت إلى التوجه الى السلطات الليبية للحصول على أية معلومات إضافية بخصوص خبر اعتقال "أبو عياض".

توقيف زعيم جماعة أنصار الشريعة التونسي في ليبيا (تحديث 4:55 بتوقيت غرينيتش)

نقلت وكالة الأنباء التونسية عن مصدر أمني قوله إن قوات أمريكية وليبية اعتقلت الإثنين سيف الله بن حسين (أبو عياض) زعيم جماعة أنصار الشريعة الإسلامية المتشددة التونسية في مدينة مصراتة الليبية.

وكانت الحكومة التونسية قد أعلنت يوم 27 آب/أغسطس 2013 جماعة أنصار الشريعة "تنظيما إرهابيا" وإصدار بطاقة جلب دولية ضد مؤسسها سيف الله بن حسين (48 عاما) الذي هرب إلى ليبيا.

وتتهم السلطات الجماعة المحظورة بإدخال أسلحة مهربة من ليبيا إلى تونس وبالتخطيط "للانقضاض على الحكم بقوة السلاح" وإعلان "أول إمارة إسلامية في شمال إفريقيا".

وقاتل أبو عياض في أفغانستان وأعلن ولاءه لتنظيم القاعدة واتهم بالتحريض على هجوم على السفارة الأمريكية في تونس منذ عام.

توقيف سبعة متشددين

وفي سياق متصل ذكرت إذاعة محلية أن الشرطة التونسية ألقت القبض على سبعة سلفيين بمدينة القصرين في غرب تونس وسط مخاوف من أن يشن متشددون هجمات خلال الاحتفالات برأس السنة الميلادية.

وكان السلفيون السبعة الذين ألقي القبض عليهم ليل الأحد يوزعون منشورات تتحدث عن حرمانية الاحتفال بالسنة الجديدة وهددوا المحال التي تبيع الحلوى الخاصة بهذه المناسبة.

وصرح مصدر أمني محلي لراديو موزايك بأن أحد المقبوض عليهم كان يضع صورا على هاتفه المحمول لمتشدد اعتقل في جبل الشعانبي في مايو/أيار الماضي عندما داهمت القوات المنطقة.

والقصرين قريبة من الحدود الجزائرية وهي أقرب مدينة من منطقة جبل الشعانبي التي داهمتها قوات الجيش والشرطة هذا العام لملاحقة أكثر من 30 متشددا يشتبه في ارتباطهم بتنظيم القاعدة.

وكثفت السلطات التونسية من تمشيط المنطقة خشية أن يكون هناك من يخطط لتنفيذ هجمات خلال الاحتفالات بالعام الجديد.

وكانت تكثر في تونس الاحتفالات برأس السنة لكن الأمر انحسر بقوة بعد الثورة التي أطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي.
XS
SM
MD
LG