Accessibility links

مفتي تونس يدعو لترك الاحتجاجات والانصراف للعمل


حرق إطارات احتجاجا في بلدة تونسية

حرق إطارات احتجاجا في بلدة تونسية

دعا مفتي تونس الشيخ عثمان بطيخ الاثنين التونسيين إلى ترك الاحتجاجات والاعتصامات "المعطلة للعمل والإنتاج وسد الطرق"، والانصراف للعمل والدراسة والاجتهاد في تحسين مردودهم وتطوير مجهودهم.

وقال المفتي في بيان نشره ديوان الإفتاء التابع لرئاسة الحكومة إن "تونس اليوم في مفترق طرق"، داعيا إلى إخلاص "الجهد لإنقاذها كل على قدر مسؤوليته".

وفي 26 آب/أغسطس الماضي، انتقد رئيس حكومة الوحدة الوطنية يوسف الشاهد في خطاب نيل الثقة أمام البرلمان تحول "الحرية" التي أتت بها ثورة 2011 إلى "فوضى" للاعتصامات والاضرابات العمالية.

وقال الشاهد حينذاك إن إنتاج الفوسفات، القطاع الاستراتيجي للاقتصاد التونسي، تراجع خلال السنوات الخمس الأخيرة بنسبة 60 في المئة جراء الاعتصامات، ما كبد الدولة خسائر بقيمة خمسة مليارات دينار.

والجمعة، توصلت الحكومة إلى اتفاق مع محتجين يمكّن شركة "بتروفاك" البريطانية للخدمات النفطية من استئناف نشاطها المتوقف كليا بجزيرة قرقنة منذ كانون الثاني/يناير 2016 بسبب اعتصام عشرات من العاطلين عن العمل يطالبون بتوظيفهم في القطاع العام.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG