Accessibility links

logo-print

الحكومة التونسية تتبنى خطة لمواجهة الاقتصاد الموازي


إحدى أسواق البضائع المهربة

إحدى أسواق البضائع المهربة

تبنت الحكومة التونسية خطة لمواجهة الاقتصاد الموازي الذي تبرز مظاهره في تمدد أسواق تختص بتداول البضائع المهربة، وذلك في مسعى للقضاء على ظاهرة التهريب عبر الحدود.

وتنشط في تونس، استناداَ إلى معطيات البنك الدولي، أكثر من 520 ألف مؤسسة صغرى ومتوسطة تمارس أنشطتها بعيداً عن سلطة الدولة، ويعمل فيها أكثر من 50 بالمائة من اليد العاملة في البلاد، ما عمّق مصاعب الحكومات التونسية المتعاقبة في تفكيك شبكات الاقتصاد الموازي أو إدماجها في الاقتصاد المنظم.

مزيد من التفاصيل في تقرير لمراسل "الحرة" في تونس:

المصدر: قناة "الحرة"

XS
SM
MD
LG