Accessibility links

طلاس يؤكد من أنقره سعيه لتوحيد صفوف المعارضة


داود اوغلو والعميد مناف طلاس حول مائدة إفطار في أنقرة

داود اوغلو والعميد مناف طلاس حول مائدة إفطار في أنقرة

التقى وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو أمس الخميس العميد السوري المنشق مناف طلاس، الذي كان صرح قبل وصوله إلى أنقرة بأنه يرغب في العمل من أجل توحيد صفوف المعارضة السورية.

وأفادت وكالة الصحافة الفرنسية بأن طلاس الذي وصل إلى تركيا آتيا من السعودية حل ضيفا على مائدة إفطار الوزير التركي.

وكان طلاس قد قال في مقابلة صحافية مع صحيفة الشرق الأوسط إنه يتطلع لدعم من السعودية وقوى أخرى.

وأشار طلاس إلى صعوبة المرحلة الحالية وضرورة تولي فريق من الداخل والخارج المسؤولية والتعاون لانجاز هذه المرحلة.

وقال طلاس إنه يجب الحفاظ على المؤسسات الوطنية في سورية وضرورة عدم اجتثاث المسؤولين السوريين الذين لم تلطخ أياديهم بالدماء.

من جهته، طالب عضو هيئة التنسيق الوطنية عبد العزيز الخاير تركيا بعدم دعم المعارضة في سورية بالسلاح، مناشدا المجتمع الدولي ممارسة المزيد من الضغط على نظام الرئيس بشار الأسد.

وأضاف في تصريح صحافي "أعتقد أن المجتمع الدولي قادر على فعل شيء مهم للشعب السوري، أولا فرض ضغط على النظام بغية إجباره على وقف إطلاق النار، ومن ثم الضغط على بعض الدول وتحديدا تركيا والسعودية وقطر لوقف تقديم الأسلحة إلى المقاتلين ضد النظام، فإن هذا لم يؤدِ حتى الآن إلا إلى المزيد من العنف والضحايا".

كلام الخاير ورد على هامش لقاء عقدته مجموعات سورية معارضة في إيطاليا، للتأكيد على الحاجة إلى التمسك بالخيارات السلمية لحل الأزمة السورية، بدلا من إذكاء العنف والمواجهات المسلحة، ووقع المجتمعون التماسا يدعون فيه إلى ترسيخ حل سلمي.
XS
SM
MD
LG