Accessibility links

logo-print
الصفحة الرئيسية

اعتقال مدير حملة ترامب


كوري لوينداوسكي مدير حملة المرشح لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب

كوري لوينداوسكي مدير حملة المرشح لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب

وجهت الشرطة الأميركية إلى كوري لوينداوسكي مدير حملة المرشح لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب الثلاثاء، تهمة الاعتداء على صحافية، تعامل معها بخشونة في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال المتحدث باسم الشرطة في بلدة جوبيتير في فلوريدا آدم براون، إن لوينداوسكي اعتقل صباح الثلاثاء وأفرج عنه بمذكرة من الشرطة للمثول أمام المحكمة.

ويتهم لوينداوسكي "42 عاما" بالامساك بالصحافية ميشيل فيلدز بشدة خلفت رضوضا على ذراعها، وذلك أثناء مؤتمر صحافي لترامب في فلوريدا في الثامن من آذار/مارس.

ونفى لوينداوسكي وترامب وقوع الحادث، وسارعت الحملة إلى نفي اعتقال لوينداوسكي.

وأشارت الحملة في بيان إلى صدور مذكرة للمثول أمام المحكمة بحق لوينداوسكي، نافية اعتقاله.

وأضاف البيان أن لوينداوسكي "بريء تماما" من هذه التهمة.

ونفى لوينداوسكي بشدة صحة الحادث الذي قيل إنه جرى بينما كان ترامب يتلقى أسئلة من الصحافيين أثناء مغادرته المؤتمر الصحافي.

في المقابل، نشرت الصحافية الأميركية أثار كدمات على يدها، ذاكرة ترامب ولوينداوسكي بالاسم:

لوينداوسكي رد، من جانبه، في تغريدة وجهها للصحافية قائلا: "أنت متوهمة تماما. لم ألمسك مطلقا. وفي الحقيقة لم أقابلك أصلا".

وطبقا لتقرير الشرطة، فقد عرضت فيلدز "كدمات من أصابع يد تشير إلى إصابة بسبب الإمساك بشدة".

وقالت الشرطة إن التحقيقات خلصت إلى وجود سبب لتوجيه التهم للوينداوسكي بارتكاب جنحة الضرب الخفيف "لأنه تعمد لمس ميشيل فليدز.. ضد إرادتها".

ونشرت الشرطة تسجيل فيديو من كاميرات مراقبة يدعم مزاعم الصحافية.

ورد ترامب من جانبه في تغريدة قائلا: "كوري لوينداوسكي، مدير حملتي وهو رجل محترم جدا، اتهم بالاعتداء على مراسلة. انظروا إلى الأشرطة لا شيء هناك!"

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG