Accessibility links

ترامب ما زال يدرس ترشيح رومني للخارجية


الرئيس المنتخب يلتقي ميت رومني

الرئيس المنتخب يلتقي ميت رومني

عقد الرئيس المنتخب دونالد ترامب مساء الثلاثاء اجتماعا ثانيا مع ميت رومني، أحد أبرز المرشحين لمنصب وزير الخارجية في الإدارة الأميركية الجديدة.

ولم يكشف أي منهما عن تفاصيل بشأن محاور اللقاء، لكن رومني قال في تصريحات للصحافيين إنه بحث مع ترامب العديد من قضايا العالم، واصفا الاجتماع بأنه كان "رائعا".

ورفض ترامب في المقابل الإجابة عن أسئلة الصحافيين حول ما إذا كان قد توصل إلى قرار بشأن المرشح لتولي وزارة الخارجية.

تحديث 15:17 ت.غ

ويلقى اختيار رومني المحتمل للمنصب معارضة شديدة من بعض المقربين من ترامب، لا سيما وأن المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة في 2012 كان من أشد المنتقدين للرئيس المنتخب وسياساته قبل فوزه في الانتخابات التي أجريت في الثامن من الشهر الجاري.

وكانت مديرة حملة ترامب السابقة ومستشارة الفريق الانتقالي كيليان كونواي قد حذرت من اختيار رومني لهذا المنصب، مشيرة إلى أن ناخبي ترامب "سيشعرون بالخيانة" جراء هذا الاختيار.

وأفادت وسائل إعلام أميركية بأن ترامب الذي التقى رومني في 19 تشرين الثاني/نوفمبر يبحث عن ضمانات تشير إلى أن الأخير سيدافع عن سياسة الرئيس المنتخب الخارجية.

ومن أبرز المرشحين الآخرين للمنصب، عمدة نيويورك السابق رودي جولياني، والجنرال المتقاعد رئيس وكالة الاستخبارات المركزية السابق ديفيد بيترايوس.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG