Accessibility links

logo-print

لماذا يضع المتظاهرون في أميركا دبابيس الأمان؟


دبابيس الأمان

دبابيس الأمان

تشبها ببعض البريطانيين، وضع أميركيون على ثيابهم دبابيس الأمان خلال الاحتجاجات التي خرجت عقب فوز الجمهوري دونالد ترامب في السباق إلى البيت الأبيض.

وأراد هؤلاء الأميركيون، حسب نيويورك ماغازين، إظهار تضامنهم مع النساء والمثليين والمهاجرين، في وقت تداول فيه ناشطون تعليقات ذات طابع عنصري ضد هذه المجاميع.

واعتمدت هذه الدبابيس في بريطانيا بعد التصويت لصالح الانفصال عن الاتحاد الأوروبي، إذ وجد المهاجرون وذوو البشرة الملونة أنفسهم على نحو متزايد عرضة لهجمات العنصرية، وفقا لنيويورك ماغازين.

وتتخلص رمزية هذه الدبابيس في الدلالة على أن من يرتديها يدعم التسامح ويتضامن مع الفئات المهمشة.

هذا الممثل الشهير باتريك ستوارت يضع الدبوس على صدره.

"منذ الآن... وحتى يستعيد الأشخاص الذين أعرفهم وأحبهم الشعور بالأمان".

"هذا أمر رائع. لنكن جميعا مكانا آمنا للأشخاص الذين ينتابهم الآن القلق والخوف".

"وضع دبوس الأمان تضامنا مع كل يكون عرضة للكراهية والعنف بعد الانتخابات. لنتحد".

المصدر: وسائل إعلام أميركية

XS
SM
MD
LG