Accessibility links

logo-print

تصريحات لترامب عن المهاجرين.. وأوباما يحذر الديموقراطيين من التفاؤل


حملة ترامب وكلينتون

حملة ترامب وكلينتون

دعا مرشح الحزب الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب الاثنين إلى الفحص الدقيق للمهاجرين الساعين إلى دخول الولايات المتحدة، وتعهد بمنع المتعاطفين مع الجماعات المتشددة ومن لا يعتنقون القيم الأميركية من دخول البلاد.

ودعا ترامب، في خطاب ألقاه أمام حشد من مؤيديه في مدينة يانغزتاون في ولاية أوهايو، إلى ضرورة "انتهاج سياسة جديدة إزاء الهجرة".

وقال في هذا الصدد "لقد حان الوقت لوضع اختبار جديد للتحري لمواجهة التهديدات التي تعترضنا اليوم، وأنا أسميه التدقيق الصارم والتحري إلى أقصى الحدود".

ولتطبيق هذه الإجراءات، رأى ترامب ضرورة تعليق الهجرة مؤقتا من بعض أشد المناطق خطورة واضطرابا في العالم، والتي لها تاريخ في "تصدير الإرهاب".

وأشار ترامب الى أنه سيطلب، في حال انتخابه رئيسا للولايات المتحدة، من وزارتي الخارجية والأمن الداخلي تحديد المناطق التي تكن العداء لأميركا.

ترامب "سيعزل" أميركا

وفي خضم الجدل الدائر حول أهلية تولي ترامب منصب الرئاسة، نقلت وكالة رويترز عن خبراء في العلاقات الأميركية الأسيوية تولوا مناصب في الإدارات الجمهورية السابقة، القول إنهم سيدعمون المرشحة الديموقراطية لانتخابات الرئاسة هيلاري كلينتون، لأن انتخاب ترامب، برأيهم، سيجعل الولايات المتحدة "معزولة" عن العالم.

وقال المسؤولون السابقون في خطاب مفتوح إن من "الخطأ" انتخاب مرشح "ليس لديه رؤية" بشأن مواجهة تحديات القرن الـ21.

ومن بين الموقعين على الخطاب مايكل غرين، الذي كان أحد كبار مستشاري الرئيس جورج بوش الابن للشؤون الأسيوية، وباتريك كرونون، الذي خدم في الوكالة الأميركية للتنمية الدولية.

أوباما: لا تفرطوا في التفاؤل

في غضون ذلك، حذر الرئيس باراك أوباما مؤيدي الحزب الديموقراطي من الإفراط في التفاؤل بشأن حتمية فوز كلينتون بانتخابات الرئاسة .

وعلى الرغم من تقدم كلينتون في استطلاعات الرأي الوطنية على ترامب، والعراقيل التي واجهتها حملة ملياردير العقارات في الآونة الأخيرة، إلا أن الرئيس خرج من عطلته الاثنين ليدعو الديموقراطيين إلى توخي الحذر والاستعداد حتى يوم الانتخابات.

وأشار الرئيس، الذي كان يشارك في حملة لجمع الأموال لصالح كلينتون، إلى أن الاطمئنان سيكون بمثابة خطأ كارثي للحملة.

بايدن: ترامب لا يعلم شيئا

في سياق آخر، قال نائب الرئيس جو بايدن الاثنين إن تصريحات ترامب بشأن وقوف الرئيس أوباما وراء تأسيس تنظيم الدولة الإسلامية داعش "يزيد" من التهديدات لأمن الولايات المتحدة.

وأضاف لدى ظهوره مع مرشحة الحزب الديموقراطي أمام حشد في مدينة سكرانتون بولاية بنسلفانيا أن التاريخ الأميركي لم يعرف مرشح حزب رئيسي "أقل استعدادا للتعامل مع مسائل الأمن القومي من المرشح دونالد ترامب الذي لا يريد أن يتعلم".

وقال في هذا الصدد "هل لديه أية فكرة حول التداعيات السلبية لهذه التصريحات المستهجنة على حلفائنا وأصدقائنا، وعلى السلامة البدنية لقواتنا. إن دونالد ترامب حقيقة يجعل بلادنا أقل أمنا".

المصدر: "راديو سوا"/ وكالات

XS
SM
MD
LG