Accessibility links

الكونغرس يمنح أوباما مزيدا من الصلاحيات لإبرام اتفاقية التجارة الحرة


الكونغرس

الكونغرس

أقر مجلس الشيوخ الأميركي الأربعاء بغالبية 60 صوتا مقابل 38 مشروع قانون يمنح الرئيس باراك أوباما مزيدا من الصلاحيات لإبرام اتفاق للتجارة الحرة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وبهذا القرار يسدل الستار على معركة استمرت أسابيع في الكونغرس حول مشروع القانون المثير للجدل، بعد أن تمكن الديموقراطيون في مجلس الشيوخ من الحصول على دعم الغالبية الجمهورية.

وكان مجلس النواب قد أقر المشروع الأسبوع الماضي. وأصبح القرار الآن جاهزا لتوقيع الرئيس عليه.

ووصفت صحيفة نيويورك تايمز تمرير المشروع بأنه "انتصار تشريعي كبير" لإدارة الرئيس أوباما قبل انتهاء ولايته الثانية والأخيرة.

ونقلت عن رئيس لجنة المالية في مجلس الشيوخ أورين هاتش قوله إن إقرار المشروع "يوم هام" للولايات المتحدة.

ويستحدث القانون آلية سريعة يعمل بها حتى عام 2021 للتصديق على الاتفاقيات التجارية المقبلة التي تبرمها السلطة التنفيذية.

ويهدف الرئيس أوباما من إنشاء منطقة للتجارة الحرة على طرفي المحيط الهادئ فتح اسواق جديدة أمام المصدرين الأميركيين.

وتشمل الاتفاقية 12 دولة هي أستراليا، بروناي، كندا، تشيلي، الولايات المتحدة، اليابان، ماليزيا، المكسيك، نيوزيلندا، بيرو، سنغافورة، وفيتنام.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG