Accessibility links

logo-print

أشهر عشرة قراصنة في الفضاء الإلكتروني


أصبحت تجمعات القراصنة في العالم مافيات دولية تهدد دولاً

أصبحت تجمعات القراصنة في العالم مافيات دولية تهدد دولاً

لم تعد القرصنة الإلكترونية جريمة تدخل في عداد الجرائم العادية الممارسة عبر الحاسوب، ولكن أضحت بسبب تحالف القراصنة على الصعيد العالمي جريمة منظمة تقودها مافيات حقيقية تبتز الدول.

وقد أدت الهجمات الأخيرة على كل من إسرائيل والولايات المتحدة الأميركية ودول أوروبية أخرى إلى دعوات دولية لعقد معاهدة عالمية لمواجهة الحروب الإلكترونية.

يأتي هذا مصاحبا لتقارير دولية تؤكد أن معظم دول العالم ستصبح مستقبلا أكثر عجزاً عن التصدي للقراصنة، الذين يتكتلون في جماعات إجرامية، تكون في أغلب الأحيان مخترقة من طرف أجهزة استخبارات بغرض توجيه الضربات إلى الأعداء بدون إثارة أي ضجيج يدعو إلى الانتقام..

موقع "راديو سوا" يقدم لكم لائحة بأهم عشرة قراصنة في تاريخ الشبكة العنكبوتية.

كيفين ميتنيك

كيفين ميتنيك

كيفين ميتنيك

كان أكثر القراصنة شهرة في جيله. وصفت وزارة العدل الأميركية ميتنيك بأنه "أكثر مجرمي الكمبيوتر المطلوبين في تاريخ الولايات المتحدة."

واخترق ميتنيك العديد من شركات الاتصالات السلكية واللاسلكية بما في ذلك نوكيا، فوجيتسو وموتورولا..

بعد مطاردة حظيت بتغطية إعلامية مكثفة، ألقى مكتب التحقيقات الفيدرالي القبض على ميتنيك في عام 1995.

وبعد اعترافه بتهم عدة قضى عقوبة السجن لمدة خمس سنوات.

أفرج عنه إفراجا مشروطا في عام 2000، واليوم أصبح يدير شركة استشارات لأمن الكمبيوتر.

كيفين بولسن

كيفين بولسن

كيفين بولسن

اكتسب سمعته بعد أن اخترق خطوط هاتف "راديو لوس أنجلوس"، وضمن أنه سيكون المتصل رقم 102، وبالتالي الفائز في مسابقة الإذاعة وحصل على سيارة بورش بالاحتيال الإلكتروني.

بدأت السلطات ملاحقة بولسون بشكل جدي بعد أن اخترق قاعدة بيانات مكتب التحقيقات الفدرالي.

تم اعتقال بولسن وبعد خروجه من السجن عمل في الصحافة، وهو الآن يتولى رئاسة تحرير جريدة إلكترونية متخصصة في التكنولوجيا.

أدريان لامو

أدريان لامو

أدريان لامو

لقبه الإعلام بـ"هاكر بلا مأوى"، لأنه كان يستخدم المقاهي والمكتبات ومقاهي الإنترنت قواعد لعمليات القرصنة.

جاءت الشهرة الكبيرة لـ"لامو" بعد اقتحامه الموقع الإلكتروني لصحيفة نيويورك تايمز، وإضافة اسمه إلى قاعدة البيانات الخاصة بها مقدما نفسه كعضو في طاقم الصحيفة.

كما اقتحم موقعي ياهو ومايكروسوفت، وتم اعتقاله سنة 2003. وبعد إطلاق سراحه درس الصحافة، وبدأ العمل في مجال الإعلام.

ستيفن وزنياك

ستيفن وزنياك

ستيفن وزنياك

مشهور بكونه من المؤسسين لشركة آبل. أثناء دراسته في جامعة كاليفورنيا قام بتصميم "صناديق زرقاء" في الكومبيوتر لأصدقائه تسمح لهم بإجراء مكالمات هاتفية إلى أي مكان في العالم مجانا.

واستخدم نفس التقنية للاتصال بـ"بابا الفاتيكان"، وأذهل أصدقاءه حينما عرض عليهم مهاراته في اختراق خطوط الهاتف الدولية.

بعد أن أنهى دراسته الجامعية بدأ العمل على فكرة لجهاز كمبيوتر، ولاحقا أسس شركة آبل مع صديقه ستيف جوبز..

لويد بلنكنشيب

لويد بلنكنشيب

لويد بلنكنشيب

كان بلنكنشيب عضوا في تجمع من نخبة القراصنة في 1980، لاسيما مجموعة "جحافل الموت"، الذين حاربوا من أجل التفوق على الإنترنت ضد "أسياد الخداع" (تجمع آخر للقراصنة).

اكتسب شهرته بعد تأليف كتاب "ضمير الهاكر"، الذي صدر بعد إلقاء القبض عليه في عام 1986.

يقول في كتابه إن "الدافع الوحيد للقيام باختراق الحسابات والتلاعب بالبيانات هو الفضول وليس شيئا آخر".

نشر كتابه في العديد من المجلات وألهم أحد المخرجين لتصوير فيلم "القراصنة"، الذي أدت فيه الممثلة أنجلينا جولي دور البطولة.


سادة المكر و الخديعة مجموعة من القراصنة كان مقرهم في نيويورك.

سادة المكر و الخديعة مجموعة من القراصنة كان مقرهم في نيويورك.

سادة المكر و الخديعة The Masters Of Deception

مجموعة من القراصنة كان مقرهم في نيويورك، استهدفوا نظم الهاتف في الولايات المتحدة الأميركية خلال منتصف الثمانينات من القرن الماضي.

و قد انشقت هذه المجموعة عن مجموعة أخرى تدعى "فيلق الموت" The Legion Of Doom.

أصبحوا هدفا للسلطات الأميركية بعد أن اخترقوا أجهزة شركة AT&T الأميركية للاتصالات.

تم القبض على معظم أعضاء هذه المجموعة و حكم عليهم بأحكام تتراوح بين السجن النافذ والموقوف التنفيذ.

روبرت تابان موريس

روبرت تابان موريس

روبرت تابان موريس

في العام 1988 صمم روبرت تابان موريس فيروس شديد الخطورة أصاب أكثر من 6 آلاف جهاز حاسوب مما تسبب في خسارة الملايين من الدولارات.

كان أول من يحاكم في الولايات المتحدة بجرائم الاحتيال الإلكتروني.

حكم عليه بالسجن لثلاث سنوات تحت المراقبة، وأربعة آلاف ساعة في خدمة المجتمع وغرامة مالية ضخمة.

يتم عرض الفيروس الذي صممه في قرص صلب بمتحف بوسطن للعلوم.

ديفيد سميث

ديفيد سميث

ديفيد سميث

أنشأ فيروس "ميليسا"، الذي كان أول فيروس يخترق البريد الإلكتروني . وقد أرسل الفيروس إلى الآلاف عن طريق البريد الإلكتروني.

تم اعتقاله وحكم عليه في وقت لاحق بالسجن، بسبب الأضرار التي تسبب فيها والبالغة حوالي 80 مليون دولار.


سفين جاشان

سفين جاشان

سفين جاشان

تم العثور عليه متلبسا في سنة 2004 وهو يقوم بتصميم "دودات إلكترونية خبيثة" بينما كان لا يزال في سن المراهقة.

تم العثور على فيروساته والمسؤولة عن حوالي 70 في المائة من جميع البرمجيات الخبيثة المنتشرة على الإنترنت في ذلك الوقت.

حكم على جاشان بثلاث سنوات سجنا مع وقف التنفيذ، ووضع تحت المراقبة الأمنية.

ولاحقا تم التعاقد معه من قبل شركة للأمن الإلكتروني.

مايكل كيلس

مايكل كيلس

مايكل كيلس

اكتسب شهرته كقرصان عندما كان في الخامسة عشرة من عمره، عقب اختراقه عدد من أكبر المواقع التجارية في العالم.

في عام 2000، وباستخدام الاسم المستعار MafiaBoy، أطلق سلسلة من الهجمات دمرت 75 موقعا إلكترونيا، من بينها مواقع كبيرة مثل ياهو.

ألقي القبض عليه بعد أن بدأ يفتخر بمنجزاته في إحدى غرف الدردشة.
  • 16x9 Image

    محمد أسعدي

    حصل محمد أسعدي على شهادة البكالوريوس في الصحافة من المعهد العالي للإعلام والاتصال بالعاصمة المغربية الرباط. اشتغل صحافيا بجرائد كبيرة في المغرب مثل أخبار اليوم والعلم، وصحافيا بقسم التحقيقات بجريدة المساء واسعة الانتشار. كما اشتغل في الراديو وعمل مراسلا لمجموعة من المؤسسات الإعلامية الدولية منها الدوتشيه فيليه الألمانية.

    قبل أن يلتحق بموقعي قناة "الحرة" و"راديو سوا" في واشنطن، شارك أسعدي في العديد من الدورات التدريبية حول الإعلام الجديد داخل المغرب وخارجه، وحصل على شهادة الامتياز من الشبكة الألمانية الدوتشيه فيليه في مدينة بون الألمانية.

XS
SM
MD
LG