Accessibility links

قتلى في هجوم مسلح على مسجد للشيعة في الأحساء


سيارات تابعة للشرطة السعودية

سيارات تابعة للشرطة السعودية

قتل أربعة أشخاص وأصيب 18 آخرون بجروح الجمعة عندما هاجم انتحاري مسجدا للشيعة في مدينة الأحساء في شرق السعودية، بعد سلسلة هجمات استهدفت الأقلية الشيعية في البلاد.

وكان متحدث باسم وزارة الداخلية أعلن في وقت سابق مقتل شخصين وإصابة سبعة من المصلين في مسجد الرضا في "تفجير انتحاري".

تحديث 13:55 ت.غ

أسفر هجوم مسلح استهدف مسجد الإمام الرضا في الأحساء شرق السعودية خلال صلاة الجمعة، عن مصرع شخصين على الأقل وجرح آخرين، حسب ما أعلن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية نقلا عن المتحدث أن عناصر الشرطة"تمكنوا من رصد انتحاريين أثناء توجههما إلى المسجد، وعند مباشرة رجال الأمن في اعتراضهما بادر أحدهما بتفجير نفسه بمدخل المسجد، فيما تم تبادل إطلاق النار مع الآخر وإصابته والقبض عليه، وضبط بحوزته حزام ناسف".

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن أحد السكان في حي محاسن في مدينة الأحساء "فجروا قنبلة على مدخل الحسينية خلال الصلاة ثم دخل أحدهم وراح يُطلق النار".

وقال مدير تحرير جريدة الوطن حامد الشهري من جهته في اتصال مع قناة "الحرة" إن التفجير يحمل بصمات تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

ووقع الهجوم في حي يقطنه عدد كبير من موظفي شركة "أرامكو" النفطية التي تملكها الدولة.

واستهدفت هجمات عدة منذ أواخر 2014 أماكن عبادة تعود للشيعة في شرق السعودية، تبناها داعش.

​وندد عدد من المغردين بالتفجير وأطلقوا وسم #تفجير_الاحساء:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG