Accessibility links

logo-print

في ذكرى الحرب العراقية الإيرانية: مطالبات بحسم قضية الأسرى


بغداد - إياد الملاح

جدد نواب مطالبتهم بحسم ملف الأسرى العراقيين لدى إيران فيما أشارت وزارة حقوق الإنسان إلى أنها مستمرة في متابعة هذا الملف من خلال لجانها المختصة.

إذ لا يزال ملف الأسرى العراقيين في إيران مفتوحا رغم مرور 24 عاما على انتهاء الحرب العراقية الإيرانية.

وقال النائب إحسان العوادي الذي كان من أوائل الذين دعوا رئاسة البرلمان إلى التدخل لحسم قضية الأسرى، إن رئاسة مجلس النواب سبق لها ان كلفت وزارتي الخارجية وحقوق الإنسان بمتابعة هذا الملف.

وطالب النائب عن القائمة العراقية حمزة الكرطاني الجانب الإيراني الالتزام بالمواثيق الدولية المتعلقة بتسليم الأسرى بما يسهم في طي صفحة الماضي.

في غضون ذلك أشار المتحدث باسم وزارة حقوق الإنسان كامل أمين أن أعداد الأسرى العراقيين في إيران ممن توفرت الأدلة والإثباتات على وجودهم لا يتجاوز 200 أسير، وأن الوزارة شكلت لجانا مختصة لمتابعة هذا الموضوع مع الصليب الأحمر الدولي والحكومة الإيرانية.

وشهد عام 1991 تبادل آلاف الأسرى بين الجانبين العراقي والإيراني بعد حرب دامت ثماني سنوات انتهت في الثامن من آب أغسطس عام 1988.
XS
SM
MD
LG