Accessibility links

logo-print

19 قتيلا في قصف صاروخي استهدف حيا سكنيا في حلب


امرأة سورية وطفل يمران بالقرب من منزل مهدم في حلب

امرأة سورية وطفل يمران بالقرب من منزل مهدم في حلب

لقي 19 شخصا على الأقل مصرعهم وأصيب عشرات آخرون في قصف صاروخي استهدف مدينة حلب مساء الاثنين.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن القصف الذي طال ثلاثة مباني في حي جبل بدرو عند أطراف المدينة نجم عن صاروخ يرجح أنه أرض-أرض.

وأوضح المرصد أن بين القتلى ستة أطفال وثلاث سيدات و10 رجال، مشيرا إلى أن العدد مرشح للارتفاع بسبب وجود جرحى، بعضهم في حالة حرجة.

وفي حلب أيضا، يشهد محيط مطار كويرس العسكري في مدينة حلب منذ مساء الاثنين اشتباكات عنيفة بين الجيش النظامي وقوات المعارضة التي تحاول اقتحام المطار بعد أشهر من حصاره.

كما تواصلت الاشتباكات بين الجيش النظامي وقوات المعارضة في المنطقة الواقعة بين مدينتي داريا والمعضمية في ريف دمشق.

معارك في دمشق

وسقطت قذيفتا هاون بالقرب من قصر تشرين الرئاسي في العاصمة دمشق، حسب ا ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية.

ونقلت الوكالة عن مصدر مسؤول قوله إن "القذيفتين سقطتا باتجاه السور الجنوبي لقصر تشرين وأسفرتا عن أضرار مادية فقط".

وفي دمشق أيضا، دارت اشتباكات فجر الثلاثاء بين المعارضة المسلحة وقوات من الجيش السوري في منطقة أول اليرموك في مخيم اليرموك ترافقت مع أصوات انفجارات عدة.

سفن روسية

من جانب آخر أعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء أنها سترسل أربع سفن حربية إضافية إلى البحر المتوسط في ظل تفاقم الأزمة في سورية، مشيرة إلى أنها ستتخذ إجراءات من أجل إجلاء محتمل لرعاياها من البلاد.

وستنضم السفن إلى السفينة الدورية سميتليفيي وسفن تموين أخرى موجودة في البحر المتوسط.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن السفن ستكون "في مهمة عسكرية"، من إعطاء مزيد من التفاصيل حول ذلك.
XS
SM
MD
LG