Accessibility links

logo-print

أجهزة آيباد.. سلاح جديد في الحرب السورية


صورة ملتقطة من مقطع الفيديو

صورة ملتقطة من مقطع الفيديو

يقال إن الحاجة أم الاختراع. مسألة قد تكون ملحة خلال فترات الأزمات والحروب فقد ظهرت في الـ15 من الشهر الجاري صور ومقطع فيديو لأفراد في كتيبة أنصار دمشق، التي تقاتل تحت لواء الجيش السوري الحر، وهم يستخدمون جهاز آيباد لاستهداف مواقع خاضعة لسيطرة قوات الحكومة، بقذائف هاون محلية الصنع.

وهذا فيديو لمسلحين السوريين خلال استخدامهم جهاز آيباد في إطلاق صواريخ:

ويحتوي متجر التطبيقات App Store على العديد من التطبيقات لهواة رياضة الرماية والعاملين في الجيش، لكنها في الغالب تستهدف، حسب صحيفة واشنطن بوست، الأشخاص الذين يملكون أسلحة وليس مقاتلين يسعون إلى توجيه ضربات صاروخية لأهداف بعيدة.

وحسب موقع Business Insider، فإن عناصر المعارضة السورية يحاولون على الأرجح استخدام التكنولوجيا لمساعدتهم في تصويب صواريخهم.

تجدر الإشارة إلى أن المقاتلين المناهضين لنظام الرئيس السوري بشار الأسد تمكنوا منذ اندلاع الأزمة السورية من ابتكار كثير من الأسلحة والأدوات الحربية بينها مدرعة محلية الصنع مجهزة بمدفع رشاش يتم التحكم به عن بعد، لكن هذه هي المرة الأولى التي يظهر "الاستخدام الحربي" لأجهزة شركة آبل الأميركية.
XS
SM
MD
LG