Accessibility links

لجوء 12 ضابطا سوريا إلى تركيا هربا من نظام الأسد


عائلة سورية تغادر مدينة حلب بعد احتدام القتال بين القوات السورية النظامية والمتمردين فى 26 يوليو/تموز 2012

عائلة سورية تغادر مدينة حلب بعد احتدام القتال بين القوات السورية النظامية والمتمردين فى 26 يوليو/تموز 2012

قال مسؤول تركي يوم الاثنين إن نائب قائد شرطة اللاذقية الواقعة بغرب سورية كان من بين 12 ضابطا سوريا انشقوا وفروا إلى تركيا مساء الأحد، وهو ما يرفع عدد الضباط السوريين الفارين في تركيا إلى 28 ضابطا.

ولم يفصح المسؤول التركي الذي طلب عدم نشر اسمه عن اسم قائد الشرطة، لكنه قال انه ينتمي إلى الغالبية السنية.

وكان دبلوماسي في وزارة الخارجية التركية أعلن الأربعاء عن وصول ضابطين برتبة لواء إلى تركيا.

ومعظم الضباط الذين يتولون مناصب قيادية في قوات الأمن السورية من الطائفة العلوية التي ينتمي إليها الأسد.

ومنذ بداية الاحتجاجات على نظام الرئيس بشار الأسد في مارس/آذار 2011، انتقل مئات من العسكريين السوريين إلى تركيا وشكلوا الجيش السوري الحر.

ويعيش غالبية الضباط من الرتب الكبيرة في معسكرات تفرض عليها حراسة شديدة في ابايدين باقليم هاتاي التركي القريب من الحدود السورية.

وتؤوي تركيا في مخيمات قريبة من الحدود السورية حوالي 44 ألف لاجئ هربوا من أعمال العنف في سورية. وتضم هذه المخيمات أيضا قوات متمردة من منشقين سوريين.
XS
SM
MD
LG