Accessibility links

علم الثورة السورية على برج أيفل في باريس


جانب من الوقفه امام برج إيفل بباريس

جانب من الوقفه امام برج إيفل بباريس

ألقي علم كبير للثورة السورية يوم الجمعة على برج أيفل، أبرز المعالم السياحية في العاصمة الفرنسية باريس "للفت نظر العالم إلى الوضع في سورية".

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن ناشطين من هيئة "فرنسا سورية ديموقراطية" وهما نجلا الضابط السوري المتقاعد عقيل هاشم الذي يعيش في الولايات المتحدة، صعدا سلـّمين وأفردا العلم الكبير على هذا البرج الذي تجرى فيه تصليحات على مرأى من السائحين الذين صفقوا لهما لدى نزولهما.

وقد توتر الوضع لحظات عندما أراد حراس البرج نزع العلم.

ووفق ما أفاد المصدر قامت الشرطة بتوقيف الناشطين ووضعا في الحبس على ذمة التحقيق بحسب مصدر قريب من التحقيق.

وأوضح المصدر أن "حبسهما مرتبط بشكوى تقدمت بها الشركة التي تدير برج أيفل بتهمة المساس بالنشاط التجاري وحرية العمل ".

وكتب المتظاهران على لافتة "21 ألف قتيل و65 ألف مفقود ومليونا مهجر: هذه هي الإصلاحات الإجرامية التي وعد بها بشار الأسد.
XS
SM
MD
LG