Accessibility links

الائتلاف السوري ينفي وجود أسلحة كيميائية في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة


عمال محليون ينقلان مخلفات الدمار في حلب السورية

عمال محليون ينقلان مخلفات الدمار في حلب السورية

أعلن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في بيان له الثلاثاء أن لا وجود لأي أسلحة كيميائية في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة داخل سورية.

وأكد البيان استعداد الائتلاف وهيئة أركان الجيش السوري الحر للتعاون مع بعثة منظمة حظر الأسلحة الكيميائية لتسهيل عملها وتأمين الحماية الكاملة لها وفتح الطرق والممرات الآمنة لطاقم الخبراء.

وجاء ذلك غداة تصريح احمد اوزوجو، مدير عام منظمة حظر الأسلحة الكيميائية التي يشرف خبراؤها على عملية تفكيك الأسلحة الكيميائية في سورية، بأن هناك موقعا مهجورا للأسلحة الكيميائية موجودا في منطقة يسيطر عليها المعارضون ولا يمكن للبعثة المشتركة من المنظمة والأمم المتحدة الوصول إليه.

وفي هذا الإطار، قال سمير نشار عضو الائتلاف والمجلس الوطني السوري لـراديو سوا"، إنه ليس بمقدوره الجزم بوجود أسلحة كيميائية في المناطق التي تسيطر عليها المعارضة:

وأعرب نشار عن خشيته من أن تكون اتهامات النظام للمعارضة تمهيدا لشن هجمات جديدة بالأسلحة الكيميائية، حسب قوله:

وفي المقابل، قال أحمد الحاج علي المحلل السياسي السوري لـ"راديو سوا"، إن لدى المعارضة أسلحة كيميائية وهناك تجارب تثبت ذلك:

وأوضح الحاج علي أن الائتلاف السوري المعارض عاجز عن تسهيل عمل الخبراء الدوليين، لأنه لا يملك سيطرة في الداخل، حسب قوله:
XS
SM
MD
LG