Accessibility links

logo-print

المجلس الوطني السوري يقرر عدم المشاركة في جنيف 2


رئيس المجلس الوطني السوري جورج صابرا

رئيس المجلس الوطني السوري جورج صابرا

قرر المجلس الوطني السوري المعارض الأحد عدم المشاركة في مؤتمر جنيف 2 وهدد بالانسحاب من الائتلاف الوطني في حال قرر الأخير المشاركة.

وقال رئيس المجلس جورج صبرا "إن المجلس وهو أكبر كتلة سياسية في الائتلاف أعلن قراره الصارم من قبل أعلى هيئة قيادية فيه أنه لن يذهب إلى جنيف في ظل المعطيات والظروف الحالية".

ومضي قائلا" هذا يعني أنه (المجلس الوطني) لن يبقى في الائتلاف إذا قرر الائتلاف أن يذهب إلى جنيف".

في غضون ذلك، بدأ مفتشو الأم المتحدة يوما جديدا من العمل في سورية بعدما غادروا صباح الأحد مقر إقامتهم في العاصمة دمشق في زيارة جديدة لمنشآت إنتاج أسلحة كيميائية.

وبحسب وكالة رويترز، فإن الخبراء الدوليين زاروا ثلاثة مواقع لإنتاج أسلحة كيميائية خلال الأسبوع الأول من مهمتهم التي ستشمل 20 موقعا بهدف التحقق من تدمير نحو ألف طن من المواد الكيميائية.

مساعدات بريطانية

في سياق آخر، أعلنت بريطانيا الأحد عن تخصيص 12 مليون جنيه (نحو 19 مليون دولار) كمساعدات جديدة وعاجلة للأردن لمساعدته على التعامل مع أزمة اللاجئين السوريين في المملكة.

ونقل بيان صادر عن السفارة البريطانية في عمان عن وزيرة التنمية والتعاون الدولي البريطانية جاستين غرينينغ قولها إن هذه المساعدات تأتي "لمساعدة المحافظات على التزامها بالخدمات العامة المقدمة، وتجنب التوتر الذي قد يحصل جراء ازدياد الضغط على الخدمات".

وأشارت الوزيرة إلى أن "المبلغ سيدفع على مدار سنتين للتأكد من أن المحافظات تقوم بواجباتها للسكان المحليين واللاجئين السوريين على حد سواء".

الوضع الميداني

في هذه الأثناء، أفاد ناشطون سوريون بمقتل أكثر من 100 شخص في معارك عنيفة السبت في عدة مناطق أهمها ريف دمشق ودرعا وحماه.

وكثف الجيش السوري هجومه شمالي حلب السبت في محاولة لاستعادة منطقة استراتيجية يسيطر عليها مقاتلون معارضون.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن القوات الحكومية ألقت براميل متفجرة على بلدة السفيرة الاستراتيجية الواقعة قرب موقع عسكري حكومي يُعتقد أنه يحتوي على أسلحة كيميائية.

ويشرح مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن الأهميةَ الاستراتيجية للمنطقة، في لقاء له مع "راديو سوا":


وقد قُتل في المعارك خلال ثلاثة أيام نحو 50 مسلحا. وباتت القوات النظامية تسيطر على عدة قرى في ريف حلب:

XS
SM
MD
LG