Accessibility links

دمشق تبعث برسالة لمجلس الأمن لتوثيق "خروقات" المعارضة المسلحة


مندوبو أعضاء مجلس الأمن الدولي خلال جلسة للتصويت على قرار دولي يدين سورية

مندوبو أعضاء مجلس الأمن الدولي خلال جلسة للتصويت على قرار دولي يدين سورية

أفادت وزارة الخارجية السورية يوم الأحد أنها قامت بتوثيق "الخروقات التي ارتكبتها التنظيمات المسلحة" في رسالة وجهتها إلى مجلس الأمن وأكدت فيها التزامها بايقاف العمليات العسكرية، كما قال المتحدث باسم الوزارة جهاد مقدسي.

وأضاف مقدسي أن "الحكومة السورية ملتزمة تماما بإيقاف العمليات العسكرية وفقا لبيان القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة، لكن الخروقات التي حصلت كانت ناتجة عن اعتداءات نفذ معظمها التنظيمات التي رفضت أصلا الهدنة بموجب بيانات رسمية صادرة عنها" مشيرا إلى أن الحكومة السورية "وثقت الخروقات برسائل لمجلس الأمن الدولي".

وكان الجيش النظامي السوري قد أعلن الخميس وقف العمليات العسكرية اعتبارا من صباح الجمعة وحتى الاثنين، آخر أيام عيد الأضحى، محتفظا لنفسه بحق الرد في حال استمرار اعتداءات "الجماعات المسلحة، أو تعزيز مواقعها أو تمرير مسلحين وسلاح عبر دول الجوار".

وبدوره أعلن المجلس العسكري الأعلى للجيش السوري الحر، أبرز المجموعات المقاتلة المعارضة، الموقف نفسه، متعهدا بتنفيذ "رد قاس إذا اطلقت رصاصة واحدة" من القوات النظامية.

غير أن الجيش السوري أعلن في أول أيام عيد الأضحى أن "مجموعات إرهابية مسلحة" قامت بخروقات لوقف إطلاق النار بالاعتداء على عدد من المواقع العسكرية في مناطق سورية مختلفة يوم الجمعة، ما استدعى ردا من القوات السورية النظامية، على حد قوله.
XS
SM
MD
LG