Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ترامب ينتقد عبر تويتر السياستين العسكرية والنقدية للصين

الحكومة السورية تقاضي محافظ دير الزور السابق بتهم فساد


الرئيس السوري بشار الاسد ومحافظ دير الزير السابق فواز الصالح

الرئيس السوري بشار الاسد ومحافظ دير الزير السابق فواز الصالح

ادعت الحكومة السورية على المحافظ السابق لدير الزور شرق البلاد بتهم الفساد واختلاس الأموال العامة، في وقت أصدر رئيس الوزراء وائل الحلقي قرارا بصرف أكثر من 300 موظف بتهم "الفساد المالي والإداري"، بحسب ما أفاد الإعلام السوري الأربعاء.

وأوردت صحيفة "الثورة" الحكومية أنه تم تحريك دعوى الحق العام من قبل النيابة العامة المالية في دمشق بمواجهة المدعى عليهم فواز علي الصالح محافظ دير الزور السابق ومحمد غازي السهو رئيس مجلس محافظة دير الزور وعدد من أعضاء المكتب التنفيذي والمديرين وبعض الأشخاص.

وأشارت الصحيفة إلى أن الدعوى هي "بجرم اختلاس الأموال العامة والإخلال بتوزيع سلع متعلقة باحتياجات المواطنين"، وتأتي "ضمن توجهات الحكومة لمحاربة الفساد".

وكان الرئيس السوري بشار الأسد أعفى الصالح من منصبه في نهاية سبتمبر/ أيلول الماضي، بعد أشهر من تعيينه محافظا لدير الزور منتصف يناير/ كانون الثاني 2013. وعين الرئيس السوري محمد نايف قدور العينية خلفا للصالح.

إقالة موظفين بتهم فساد

وفي سياق متصل، أصدر رئيس الوزراء وائل الحلقي عدة قرارات تقضي بصرف 352 عاملا من العاملين في مختلف الوزارات والجهات العامة، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية سانا.

ووضعت الوكالة هذه الخطوة "في إطار جهود الحكومة المتواصلة لمحاربة الفساد الإداري والمالي".

وتكرر في الأشهر الماضية الإعلان عن حالات صرف مماثلة، تضعها السلطات الرسمية في شكل دائم في إطار مكافحة الفساد، من دون أن تقدم تفاصيل إضافية عنها

وكانت الحكومة أقرت في السابع من أغسطس/ آب مشروع قانون "الكسب غير المشروع"، ومنحت بموجبه محكمة الجنايات حق النظر "بجرائم الفساد" وملاحقة مرتكبيه.
XS
SM
MD
LG